fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

اختفاء الإعلامي السعودي جمال خاشقي في تركيا.. أنقرة تحقق

الكاتب والإعلامي السعودي، جمال خاشقجي (انترنت)

ع ع ع

ذكرت وسائل إعلام عربية أن الكاتب والإعلامي السعودي، جمال خاشقجي، اختفى ظهر اليوم الثلاثاء، 2 من تشرين الأول، بعد دخوله إلى السفارة السعودية في تركيا.

ونقل موقع “عربي 21” عن السيدة خديجة، خطيبة الكاتب، أن خاشقجي دخل إلى السفارة السعودية في مدينة اسطنبول في الساعة الواحدة ظهرًا للحصول على أوراق رسمية ولم يخرج منها حتى الآن.

وأضافت أنها تتواصل مع الجهات الأمنية التركية من أمام مبنى القنصلية، التي بادرت للسؤال عنه دون أي تفاصيل.

وقال الموقع إن تركيا رفعت الإجراءات الأمنية في جميع المطارات والمعابر التركية للتأكد من منع خروج خاشقجي من البلاد، في حين تجري اتصالات سياسية لمتابعة اختفاء الكاتب.

في حين نقلت قناة “الجزيرة” عن مراسلها في تركيا، أن الشرطة فتحت تحقيقًا باختفاء خاشقجي بعد دخوله القنصلية السعودية في اسطنبول.

من جهته، قال حساب “معتقلي الرأي”، المتخصص بتوثيق الاعتقالات في السعودية، عبر “تويتر” إن خاشقجي اختفى منذ الساعة الواحدة ظهرًا عقب مراجعته السفارة السعودية في اسطنبول لإجراء معاملات ورقية، والسفارة تدعي أنه لم يأت اليوم أبدًا.

وبحسب “عربي 21” فإن خاشقجي راجع السفارة السعودية قبل أسبوع لإجراء معاملات، لكن موظفي السفارة طلبوا منه العودة لاحقًا لإتمام الإجراءات.

وتزامن ذلك مع إطلاق ناشطين سعوديين مؤيدين للحكومة السعودية، هاشتاغ على “تويتر” تحت عنوان “فضائح جمال خاشقجي”.

وعمل خاشقجي في عدة مؤسسات إعلامية، كما تقلد منصب المستشار الإعلامي للسفير السعودي في واشنطن.

لكنه غادر البلاد بعد تولي محمد بن سلمان منصب ولاية العهد وقيامه بحملة قال إنها ضد الفساد، واستهدفت مشايخ وناشطين ورجال أعمال.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة