fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“أمنستي”: التحالف يعترف بقتله 100 مدني فقط في الرقة “وهذا إهانة”

جثث عثر عليها في مقبرة جماعية وسط الرقة - 21 من نيسان 2018 (لجنة إعادة الإعمار / مجلس الرقة المدني)

جثث عثر عليها في مقبرة جماعية وسط الرقة - 21 من نيسان 2018 (لجنة إعادة الإعمار / مجلس الرقة المدني)

ع ع ع

انتقدت منظمة العفو الدولية (أمنستي) تجاهل التحالف الدولي، بقيادة الولايات المتحدة، لعدد المدنيين الذين قتلوا على يده في مدينة الرقة السورية.

وفي تغريدة نشرتها المنظمة عبر حسابها الرسمي في “تويتر”، الثلاثاء 16 من تشرين الأول، قاتل فيها إن الإنكار المتواصل للتحالف الدولي هو “إهانة” للناجين، مطالبة إياه بإجراء تحقيقات لمعرفة عدد المدنيين الذين قتلوا خلال عملياته ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” في الرقة.

وتقول “أمنستي”، في تقرير مفصل نشرته أمس بمناسبة مرور عام على خروج التنظيم من الرقة، إن التحالف الدولي اعترف بمسؤوليته عن مقتل 100 مدني في الرقة فقط، وتابعت “رفض التحالف القيام بواجبه حتى تجاه هؤلاء القتلى رغم إقراره بمسؤوليته عن قتلهم، لهو أمر شنيع”.

وأعلن التحالف الدولي بدء حملته العسكرية ضد تنظيم “الدولة” في سوريا، في أيلول 2014، وشن غارات جوية على مناطق عدة، أبرزها الرقة ودير الزور والحسكة وحلب، دعمًا لـ “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) في معاركها ضد التنظيم.

وكان التحالف قد أعلن، في آب الماضي، عن مقتل 1061 مدنيًا خلال عملياته في سوريا والعراق، في الفترة بين عام 2014 وحتى تموز 2018.

فيما وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان مقتل ما يزيد على 2286 سوريًا، بينهم 674 طفلًا و504 سيدات، على يد التحالف الدولي منذ بدء عملياته عام 2014 وحتى أيلول 2017.

أما منظمة “Air Wars”، التي توثق ضربات التحالف الدولي، فتقول إن أكثر من ستة آلاف مدني، قتلوا خلال تلك الضربات، حتى اليوم.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة