× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

مصدر: توقيف رئيس فرع الأمن العسكري في حمص بقضايا “فساد”

دوار الحمرا وسط مدينة حمص – 19 من آب 2018 (عنب بلدي)

دوار الحمرا وسط مدينة حمص – 19 من آب 2018 (عنب بلدي)

ع ع ع

أوقف النظام السوري رئيس فرع الأمن العسكري في حمص، العميد إبراهيم الوعري، لارتباطه بقضايا فساد، بحسب ما قال مصدر مطلع من المدينة لعنب بلدي.

وقال المصدر (تحفظ على ذكر اسمه لأسباب أمنية) اليوم، الأربعاء 17 من تشرين الأول، إن توقيف الوعري تم منذ أربعة أيام من قبل قرع التحقيق “293”، بسبب قضايا فساد متعلقة به، بينها عمليات خطف في المدينة مقابل الحصول على فديات مالية.

وكان الوعري تسلم رئاسة فرع الأمن العسكري في حمص (261)، في شباط العام الماضي، خلفًا للعميد حسن دعبول، والذي قتل بالهجوم الانتحاري الذي تبنته “هيئة تحرير الشام” في حمص.

وقبل توليه رئاسة فرع الأمن العسكري شغل الوعري رئيس فرع “المنطقة” بدمشق (الفرع 277)، وجاء بعده العميد عبد الكريم سليمان، والذي أقاله النظام السوري، في آذار الماضي، بعد خسائر “كبيرة” لقوات الأسد ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” في حي القدم.

ينحدر الوعري من قرية أبو حكفة بريف حمص الشرقي، والتي تبعد عن مدينة المخرم قرابة خمسة كيلومترات، ويقيم في حي الأرمن في القطاع الشرقي لمدينة حمص.

وبحسب المصدر لم تتبين الأسباب الرئيسية لاعتقال الوعري حتى اليوم، واقتصرت المعلومات الأولية على اعتقاله لأمور تتعلق بالفساد في مدينة حمص.

وينشط فرع الأمن العسكري أمنيًا بشكل كبير في مدينة حمص قياسًا بباقي الأفرع الأمنية، ويليه فرع “المخابرات الجوية” وفرع “الأمن السياسي”.

ونشطت دورياته بشكل أساسي في الأيام الماضية في الريف الشمالي لحمص، والذي سيطرت عليه قوات الأسد بموجب اتفاق تسوية رعاها الجانب الروسي.

وفي شباط العام الحالي تبنت “تحرير الشام”، هجمات عسكرية على فرعي “أمن الدولة” و”الأمن العسكري”.

وأدت إلى مقتل نحو 40 عنصرًا أمنيًا بينهم ضابطان كبيران، هما رئيس فرع الأمن العسكري، اللواء حسن دعبول، ورئيس “أمن الدولة”، العميد إبراهيم درويش.

مقالات متعلقة

  1. هجمات على المربع الأمني في حمص تودي بحياة ضابط كبير
  2. مصرع رئيس فرع الأمن العسكري في دير الزور
  3. اللواء حسن دعبول.. أقسم على كبح تفجيرات حمص فقتل فيها
  4. "الإعلام الحربي": 20 غارة على الوعر ردًا على هجمات حمص (فيديو)

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة