fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

مصدر: خروج الدفعة الثانية من مختطفات السويداء بعد ساعات

الإفراج عن المختطفين في السويداء- 20 تشرين الأول 2018 (السويداء 24)

ع ع ع

تخرج الدفعة الثانية من مختطفات السويداء لدى تنظيم “الدولة الإسلامية” بعد ساعات، بحسب ما قال مصدر مطلع على عملية التبادل لعنب بلدي.

وأضاف المصدر اليوم، الأحد 21 تشرين الأول، أن الدفعة الثانية ستخرج الليلة، بموجب اتفاق التبادل بين تنظيم “الدولة” والنظام السوري.

وكان التنظيم قد أفرج عن سيدتين وأربعة أطفال كان قد اختطفهم في هجوم على قرية الشبكي بريف السويداء، إلى جانب 19 امرأة وأربعة أطفال، في تموز الماضي.

في حين أفرج النظام السوري عن 17 معتقلة وثمانية أطفال من سجونه، وصلوا إلى معبر المضيق بريف حماة الشمال، أمس السبت.

وقال الناشط الإعلامي ومنسق الاستجابة في قلعة المضيق، محمد ظافر، أمس لعنب بلدي إن المعتقلين لا علاقة لهم بتنظيم “الدولة”، وليسوا زوجات مقاتلين فيه، كما تقول الرواية الرسمية.

وأفاد مراسل عنب بلدي في السويداء أن إطلاق سراح المختطفات سيتم على مرحلتين، وسط تعتيم إعلامي من قبل القائمين على عملية التفاوض مع التنظيم.

وأشار المراسل إلى أن تنظيم “الدولة” اشترط أن تكون المرحلة الأخيرة إطلاق سراح بقية المختطفات، مقابل خروج عناصره إلى بادية دير الزور.

ويأتي ذلك في ظل استمرار وقف إطلاق النار بين قوات الأسد وتنظيم “الدولة” في منطقة الصفا شرقي محافظة السويداء، لليوم الخامس على التوالي.

وأفاد المراسل أن الاتفاق كان بطلب روسي، وبدأ منتصف الثلاثاء الماضي، لكن لم تتضح تفاصيله باستثناء تثبيت نقاط السيطرة لكل منهما.

وانتشر تسجيل مصور، مطلع الشهر الحالي، يظهر إعدام مقاتلين يدعون أنهم تابعون لتنظيم “الدولة” لمختطفة من السويداء اسمها ثريا أبو عمار.

وهدد التنظيم بإعدام بقية المختطفات في حال لم تنفذ مطالبه، وهي إطلاق سراح سجينات من داخل سجون النظام السوري.

إضافةً إلى دفع مليون دولار عن كل مختطفة، بحسب ما أفاد مراسل عنب بلدي في المحافظة سابقًا.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة