fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

200 ألف فلسطيني غادروا سوريا منذ عام 2011

قوات الأسد داخل حي مخيم اليرموك- 22 أيار 2018 (رويترز)

قوات الأسد داخل حي مخيم اليرموك- 22 أيار 2018 (رويترز)

ع ع ع

قدرت القيادة العامة في “الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين” أن عدد الفلسطيين السوريين الذين غادروا سوريا بسبب النزاع بلغ 200 ألف لاجئ.

وفي مؤتمر صحفي عقده الأمين العام المساعد في الجبهة، طلال ناجي، الجمعة 26 من تشرين الأول، في موسكو، قال خلاله إن مخيم اليرموك في دمشق شهد بمفرده نزوح ولجوء غالبية سكانه، وعددهم 200 ألف، مشيرًا إلى أن مجمل عدد الفلسطينيين الذين كانوا يقيمون في سوريا قبل عام 2011 وصل إلى 550 ألف شخص.

إلا أن أرقام “مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا” تقدر أن 150 ألف لاجئ فلسطيني غادروا سوريا، حتى عام 2017، توزعوا إلى 85 ألف في أوروبا، و31 ألف فلسطيني سوري في لبنان، و17 ألف في الأردن، وستة آلاف في مصر، وألف فلسطيني سوري عادوا إلى قطاع غزة في فلسطين.

في حين أشار “المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان”، في تقرير أصدره في آذار الماضي، إلى أن ما يقارب 160 ألف فلسطيني سوري غادروا سوريا إلى الدول المجاورة وإلى أوروبا، فيما نزح قرابة 254 ألفًا داخليًا.

وتحذر التقارير الحقوقية من معاناة مزدوجة يواجهها فلسطينيو سوريا، خاصة أن 95% من الفلسطينيين الموجودين في سوريا يفتقرون للأمن الغذائي وهم بحاجة للمساعدات الإنسانية العاجلة، بحسب تقرير المرصد الأورومتوسطي، فيما يصنف 93% منهم كـ “ضعفاء” أو “ضعفاء للغاية”.

وقدّر التقرير، الذي حمل عنوان “فلسطينيو سوريا.. هجرات تتجدد”، عدد الفلسطينيين الذين قتلوا في سوريا، منذ عام 2011، بأكثر من 3600 لاجئ، فيما يعتقل النظام السوري في الأفرع الأمنية والسجون، 1187 فلسطينيًا بينهم 87 امرأة، بحسب مجموعة العمل.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة