× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“حزب الله” يشيع خمسة من عناصره قتلوا في البادية السورية

حزب الله يشيع عناصر قتلوا في البادية السورية - 27 من تشرين الأول 2018 (الوكالة الوطتية)

حزب الله يشيع عناصر قتلوا في البادية السورية - 27 من تشرين الأول 2018 (الوكالة الوطتية)

ع ع ع

شيع “حزب الله” اللبناني خمسة من عناصره قتلوا في بادية السويداء في سوريا، بعد يوم من استلامه جثثهم بصفقة أبرمت مع تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وقالت “الوكالة الوطنية للإعلام” (اللبنانية الرسمية) اليوم، السبت 27 من تشرين الأول، إن “حزب الله” أقام في مقام السيدة خولة بنت الإمام الحسين في بعلبك، مراسم استقبال خمسة من عناصره، استعاد جثامينهم بعد ما يقارب عشرة أشهر.

وأضافت الوكالة أن العناصر كانوا قد قضوا، مطلع العام الحالي، إثر وقوعهم في كمين بالبادية السورية، وهم: محمد صادق شرف الدين، محمود السعدي صفوان، علاء محمد أمهز، علي حسين حمادة ومنذر دياب أمهز.

وتبادل تنظيم “الدولة” وقوات الأسد، أمس الجمعة، جثثًا لعناصر سقطوا جراء المعارك الدائرة في تلول الصفا بريف السويداء الشرقي.

وذكرت شبكة “البادية 24” العاملة في البادية أن تنظيم “الدولة” سلم نحو 50 جثة تعود لقوات الأسد، بينهم خمس جثث تعود لقتلى “حزب الله”.

بينما سلمت قوات الأسد نحو 15 جثة تعود للتنظيم، وأشارت الشبكة إلى أن عملية التبادل أعقبها دخول أربع سيارات تحمل مواد غذائية لمواقع التنظيم في تلول الصفا.

وأشارت الوكالة إلى أن موكب التشييع شارك فيه وزير الصناعة في حكومة تصريف الأعمال حسين الحاج حسن، والنائبان علي المقداد وإبراهيم الموسوي.

بالإضافة إلى النائب السابق نوار الساحلي، وفد قيادة الحزب في منطقة البقاع، مسؤول العمل البلدي في البقاع حسين النمر، رؤساء بلديات واتحادات بلدية ومخاتير وفاعليات سياسية ودينية واجتماعية.

ويقاتل “حزب الله” إلى جانب قوات الأسد في كافة المحافظات السورية، منذ مطلع أحداث الثورة السورية.

وينتشر مقاتلوه بشكل أساسي في المنطقة الجنوبية من دمشق، والنقاط التي تسيطر عليها قوات الأسد في محافظة درعا، وكان لعناصره حضور بارز في العمليات العسكرية ضد المعارضة، العام الماضي.

مقالات متعلقة

  1. إصابة طفل سوري خلال تشييع مقاتل من حزب الله في لبنان
  2. حزب الله يعلن مقتل أحد قيادييه في سوريا
  3. حزب الله يخسر أربعة من "قوات الرضوان" في القلمون
  4. خمسة قتلى جدد بقافلة ميليشيا حزب الله خلال الساعات الماضية

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة