fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

لأول مرة “نيتفليكس” تعرض أفلامها في صالات العرض قبل منصتها

عرض أفلام نيتفليكس (digital trends)

عرض أفلام نيتفليكس (digital trends)

ع ع ع

في خطوة نحو تغيير أسلوبها تعتزم شركة “نيتفليكس” عرض أفلام لها في صالات العرض قبل الإنترنت.

ونقلت وكالة “رويترز” عن إدارة الشركة اليوم، الخميس 1 من تشرين الثاني، أنها ستعرض ثلاثة من أفلامها المقبلة في عدد محدود من دور العرض، قبل أن تعرض الأفلام على خدمتها للبث على الإنترنت.

والفيلم الأول هو “روما” للمخرج الحائز على جائزة الأوسكار ألفونسو كوارون، وهو بالأبيض والأسود، ناطق باللغة الإسبانية، يحكي قصة مدبرة منزل في المكسيك.

وسيبدأ عرض الفيلم في دور عرض بلوس أنجليس، ونيويورك، والمكسيك، في 21 من تشرين الثاني الحالي.

وسيعرض في وقت لاحق في مدن ودول أخرى، في حين سيعرض على منصة “نيتفليكس” في 14 من كانون الأول المقبل.

أما الفيلمان الآخران فهما “bird box” للمخرجة سوزان بيير، و”the palad of paster kroger”، وذلك تغيير في تقاليد الشركة التي كانت تعرض الأفلام في دور العرض وعلى الإنترنت في اليوم ذاته.

وبلغ عدد مشتركي “نيتفليكس” نهاية أيلول الماضي، 137 مليون مشترك في خدمتها لبث الأفلام والمسلسلات، وبدأت تضم أفلامًا من إنتاجها إلى مكتبتها قبل ثلاثة أعوام.

وكانت “نيتفليكس” تصر على أن أي أفلام ترسل إلى دور العرض لا بد أن تكون متاحة على خدمتها للبث على الإنترنت في اليوم ذاته.

ولا تزال معظم دور العرض الكبرى ترفض أفلامها بسبب ذلك، بينما اعترض بعض المخرجين الكبار على فكرة أن أفلامهم ستُشاهد في الأغلب على شاشات صغيرة.

و”نيتفليكس” هي شركة ترفيهية أمريكية، أسسها ريد هاستنغز ومارك راندولف في 29 من آب 1997، في سكوتس فالي، كاليفورنيا، وتتخصص في تزويد خدمة البثّ الحي والفيديو حسب الطلب، وتوصيل الأقراص المدمجة عبر البريد.

في عام 2013، توسعت الشركة بإنتاج الأفلام والبرامج التلفزيونية، وتوزيع الفيديو عبر الإنترنت.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة