fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

على غرار الرقة.. 200 مقبرة جماعية في مناطق تنظيم “الدولة” بالعراق

جثث في مقبرة جماعية بمدينة تكريت العراقية (AFP)

جثث في مقبرة جماعية بمدينة تكريت العراقية (AFP)

ع ع ع

أعلنت الأمم المتحدة عن اكتشاف أكثر من 200 مقبرة جماعية في مناطق كانت خاضعة لسيطرة تنظيم “الدولة الإسلامية” في العراق.

وفي تقرير نشرته المنظمة اليوم، الثلاثاء 6 من تشرين الثاني، قالت فيه إن تلك المقابر، وعددها 202، تضم ما بين ستة آلاف إلى 12 ألف جثة كعدد تقديري، مشيرة إلى أنه لم يجر التنقب سوى في 28 مقبرة حتى اليوم، واستُخرج منها 1258 جثة.

وتتركز المقابر الجماعية في أربع محافظات هي، نينوى والأنبار وصلاح الدين وكركوك، والتي كان يسيطر عليها التنظيم، إلا أن التحالف الدولي، بقيادة الولايات المتحدة، استطاع هزيمته في كانون الأول من عام 2017.

وتقدر الأمم المتحدة أن 33 ألف مدني قتلوا في العراق على يد تنظيم “الدولة” فيما أصيب أكثر من 55 ألفًا آخرين بجروح وإعاقات حرب.

ولم تحدد الأمم المتحدة المسؤول عن المقابر الجماعية في العراق، مشيرة إلى أنها من “إرث” تنظيم “الدولة” الذي نفذ “جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية وإبادة جماعية“.

المقابر الجماعية التي اكتُشفت مؤخرًا في العراق شبيهة بتلك التي تم اكتشافها في مدينة الرقة السورية، التي كانت خاضعة لسيطرة تنظيم “الدولة الإسلامية” حتى تشرين الأول 2017، إذ أعلنت منظمة العفو الدولية (أمنستي) أن ما يزيد على 2500 جثة تم استخراجها من مدينة الرقة، منذ خروج تنظيم “الدولة” منها حتى مطلع تشرين الأول الماضي.

وتعتقد “العفو الدولية” أن القتلى في مدينة الرقة قضوا نتيجة هجمات التحالف الدولي، بقيادة الولايات المتحدة، ضد تنظيم “الدولة”، مشيرة إلى أنها قدمت الوثائق للتحالف الذي اعترف بقتل 77 شخصًا فقط.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة