روسيا تصدر حكمًا بإعدام سوريين متهمين بقتل طيّار روسي

طائرة "سو- 24" في أثناء سقوطها عام 2015 (روسيا اليوم)

طائرة "سو- 24" في أثناء سقوطها عام 2015 (روسيا اليوم)

ع ع ع

أصدر القضاء الروسي حكمًا غيابيًا بإعدام مواطنين سوريين متهمين بقتل طيار روسي، أُسقطت طائرته على الأراضي السورية عام 2015.

ووفق ما نقلت وكالة “تاس” الروسية، الثلاثاء 20 من تشرين الثاني، عن مصدر قضائي مطلع قوله إن محكمة منطقة باسماني في موسكو اتخذت قرارًا قضائيًا “وقائيًا”، وهو السجن مدة شهرين للمتهمين اعتبارًا من إلقاء القبض عليهم، ثم تنفيذ الحكم فيهم.

ولم يذكر المصدر القضائي للوكالة أسماء وعدد المواطنين السوريين الصادر بحقهم حكم الإعدام، مشيرًا إلى أنهم معروفون لدى روسيا، التي عممت أسماءهم لدى “الانتربول”، باعتبارهم مطلوبون دوليون.

وكان سلاح الجو التركي أسقط طائرة روسية من نوع “سو- 24” في المنطقة الحدودية بين تركيا وسوريا، عام 2015، وقتل الطيار الروسي بالرشاشات في أثناء هبوطه مظليًا من الطائرة.

فيما قتل جندي روسي آخر في أثناء عملية إنقاذ بقية طاقم الطائرة.

وكانت الخارجية الروسية وجهت أصابع الاتهام نحو ألب أرسلان جيليك، الذي ينتمي إلى مجموعة تركمانية تدعى حركة “الذئاب الرمادية”، ويحمل الجنسية التركية، مطالبة تركيا بالقبض عليه وتسليمه.

واعتمدت روسيا في اتهامها على تسجيل مصور اعترف فيه ألب أرسلان بإطلاق النار على الطيار الروسي في أثناء هبوطه من الطائرة.

وتوترت العلاقات بين روسيا وتركيا على خلفية الحادثة، إذ تقول أنقرة إن الطائرة اخترقت مجالها الجوي، فيما تنفي موسكو الأمر، مطالبةً أنقرة بالاعتذار عن إسقاط مقاتلتها، وتجاوز البلدان الحادثة مؤخرًا، بتحسين علاقتهما الثنائية.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة