تأجيل مباراة بوكا وريفربلايت بسبب اعتداء الجماهير

حاجز للشرطة الأرجنتينية لمنع اقتراب جماهير ريفربلايت من حافلة فريق بوكاجونيرز- 24 من تشرين الثاني 2018 (رويترز)

حاجز للشرطة الأرجنتينية لمنع اقتراب جماهير ريفربلايت من حافلة فريق بوكاجونيرز- 24 من تشرين الثاني 2018 (رويترز)

ع ع ع

قرر اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم (كونميبول) تأجيل نهائي مسابقة كأس ليبرتادوريس من السبت إلى اليوم الأحد، بسبب تعرض حافلة فريق بوكاجونيورز لاعتداء من قبل جماهير الغريم المحلي ريفربلايت خلال توجهها إلى ملعب مونيمونتال لخوض اللقاء.

وأدى الاعتداء إلى تحطم زجاج الحافلة، ما أدى إلى إصابة بعض لاعبي بوكا، الذي كان تعادل على أرضه بهدفين لمثلهما في لقاء الذهاب، في 11 من تشرين الأول الماضي.

وقرر الاتحاد في بادئ الأمر تأجيل انطلاق المباراة من الساعة الواحدة حتى السادسة بالتوقيت المحلي، قبل أن يتوصل في النهاية لقرار تأجيلها إلى اليوم بسبب الوضع النفسي والبدني للاعبين، وفق ما قال موقع “بي إن سبورتس” الرياضي.

وشملت الاعتداءات التي تعرض لها لاعبو بوكا جونيورز رميهم برذاذ الفلفل والعصي والحجارة.

وقال قائد فريق بوكوجونيور، بابلو بيريز، الذي تأثر بإصابته برذاذ الفلفل إن الجماهير هاجمتهم من كل مكان.

وفي حديث لشبكة “فوكس سبورتس” قال النجم الدولي السابق مهاجم بوكا، كارلوس تيفيز، “لقد تقيأت، أشعر بآلام في حنجرتي، هذا وضع لا يمكن القبول به، إنهم يجبروننا على اللعب”.

ويعود الفوز الأخير لبوكاجونيورز بلقب كأس ليبرتادوريس إلى عام 2007، حينما أحزر لقبه السادس، فيما يسعى ريفربلايت للتويج به للمرة الرابعة في تاريخه بعد كأس 2015.

وتعتبر هذه المرة هي الأخيرة التي سيقام بها نهائي المسابقة بنظام الذهاب والإياب، إذ قرر اتحاد أمريكا الجنوبية اعتماد نظام المباراة النهائية، اعتبارًا من العام المقبل، على أن تقام المواجهة النهائية الأولى في العاصمة التشيلية سانتياغو.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة