“تربية إدلب” تمدد تعليق دوام المدارس في جرجناز بسبب القصف

أثار القصف على بلدة جرجناز في ريف إدلب - 2 من تشرين الثاني 2018 (عنب بلدي)

ع ع ع

أصدرت “مديرية تربية إدلب الحرة” تعميمًا بتمديد تعليق الدوام في المدارس التابعة لها، في بلدة جرجناز بسب القصف.

ووفق ما ذكرت مراسلة عنب بلدي في ريف إدلب، فإن التعميم صدر اليوم، الثلاثاء 27 من تشرين الثاني، ويشمل تمديد التفويض لمدراء المدارس بتعليق الدوام يومي 27 و28 من الشهر الحالي، في بلدة جرجناز بريف إدلب الجنوبي الشرقي، وجميع المناطق المشمولة بالاستهداف اليومي.

وأفادت المراسلة أن تمديد تعليق دوام المدارس جاء بعد استهداف طيران النظام السوري لمدرسة الخنساء في جرجناز، السبت الماضي، ما أدى إلى مقتل ستة أشخاص، بينهم طفلان وامرأتان.

وإثر ذلك علقت مديرية التربية دوام المدارس يومي الأحد والاثنين، لتمدد التعليق اليوم وحتى الغد، وأطلق على الحادثة اسم “مجزرة الأنامل الصغيرة”.

واحتجاجًا على ذلك، خرجت عدة مدارس في محافظة إدلب بمظاهرات، مطالبين المجتمع الدولي بحماية طلاب المدارس وإيقاف القصف الذي تتعرض له المنطقة.

ويُعتبر القصف من قبل قوات الأسد خرقًا لاتفاق “سوتشي” الموقع بين تركيا وروسيا، وينص على إنشاء منطقة منزوعة السلاح بين النظام السوري والمعارضة في محافظة إدلب.

وركزت قوات الأسد قصفها، في الأيام الماضية، على مدينة جرجناز والمناطق المحيطة بها في ريف إدلب الجنوبي الشرقي.

وفي مطلع تشرين الثاني الحالي استهدفت قوات الأسد جرجناز بأكثر من 50 قذيفة مدفعية، بالتزامن مع صلاة الجمعة، ما أدى إلى مقتل ثمانية مدنيين بينهم أربعة نازحين من بلدة صوران.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة