× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

إجراءات أمنية مشددة في مدريد لاستقبال نهائي ليبرتادوريس

ملعب سانتياغو برنابيو في العاصمة الإسبانية مدريد (REALMADRID)

ملعب سانتياغو برنابيو في العاصمة الإسبانية مدريد (REALMADRID)

ع ع ع

تتجهز العاصمة الإسبانية مدريد لاستقبال مباراة “السوبر كلاسيكو” بين العملاقين الأرجنتينيين بوكا جونيورز وريفر بلييت، غدًا الأحد، وسط إجراءات أمنية مشددة.

وبدأت جماهير الفريقين بالتوافد إلى مدريد، منذ الخميس الماضي، وفق ما أعلن الناديان عبر مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بهما.

وأعلنت محافظة مدريد، أمس الجمعة، أن نحو 4 آلاف شرطي ورجل أمن خاص سيتم نشرهم في العاصمة الإسبانية، في إطار الإجراءات الأمنية المشددة.

وكان الاتحاد الأمريكي الجنوبي لكرة القدم (كونمبيول) أعلن أن مباراة إياب نهائي كأس ليبرتادوريس بين الغريمين الأرجنتينيين ريفربليت وبوكاجونيورز، ستقام على ملعب سانتاغو برنابيو في 9 من كانون الأول.

وأوضحت محافظة مدريد، وفق وكالة “فرانس برس”، أنه ستتم تعبئة أكثر من 2000 شرطي إسباني لهذه المباراة، ويعتبر هذا العدد أكبر من عدد رجال الشرطة الذين تم نشرهم في نهائي دوري أبطال أوروبا الأخير على ملعب سانتياغو برنابيو عام 2010 والذي بلغ حينها 1400 شرطي، أو مواجهة “الكلاسيكو” بين ريال مدريد وبرشلونة على الملعب ذاته بعد خمسة أيام من هجمات باريس عام 2015 (1500 شرطي).

وكان نهائي الكأس مقررًا، في 24 من تشرين الثاني، على ملعب مونيمنتال، معقل نادي ريفر بليت، ولكنه تأجل بسبب هجوم أنصار فريق ريفر على الحافلة التي كانت تقل لاعبي منافسه قبل ساعات من موعد المباراة.

وقال محافظ مدريد، خوسيه مانويل رودريغيث أوريبس، إنه فضلًا عن الشرطة المحلية، سيتم نشر 1700 رجل أمن خاص من قبل نادي ريال مدريد مالك الملعب، و150 من الشرطة البلدية و80 من الصليب الأحمر و70 من خدمات الطوارئ.

وأضاف أن الملعب سيكون محاطًا بحزام أمني ثلاثي، نظرًا لمستوى التنبيه من “الهجمات الإرهابية” الذي تم تحديده، منذ حزيران 2015، في المستوى أربعة من أصل خمسة، مشيرًا إلى أنه سيتم إنشاء منطقتين للمشجعين في شارع لا كاستيانا، من جانبي الملعب وتخصيص مكانين للاحتفال بالبطل، ساحة لا بويرتا ديل سول في حال توج ريفر بليت وساحة كولون إذا توج بوكا جونيورز.

وقال المحافظ إن السلطات الإسبانية والأرجنتينية حددت ما بين 200 و300 مشجع “من بين المتشددين” لكل فريق، مؤكدًا أنه يمكن إعادة بعضهم إلى الأرجنتين فور وصلوهم إذا كان سجلهم الجنائي يتضمن “جرائم خطيرة”.

وقررت الشرطة الإسبانية، الخميس الماضي، ترحيل زعيم إحدى زعيم المجموعات المتشددة من مشجعي بوكا إلى الأرجنتين مباشرة بعد وصوله إلى مدريد.

وبيعت نحو 6 آلاف بطاقة في الأرجنتين بين الـ 10 الآلاف التي طرحت للبيع، وفضلًا عن المقاعد في الأرجنتين، وضعت الحافظة نحو 40 ألف بطاقة رهن تصرف مشجعي الفريقين خارج الأرجنتين بمعديل 20 ألفًا لكل منهما، وأوكلت البطاقات المتبقية من سعة الملعب البالغة 81 ألف مفترج إلى الاتحادين الإسباني والأمريكي الجنوبي.

مقالات متعلقة

  1. نهائي "ليبرتادوريس" في ملعب مدريد
  2. الدوحة مرشحة لاستضافة قطبي الأرجنتين في "ليبرتادورس"
  3. أرقام قياسية في ليلة تتويج الأتلتيكو بطلًا للسوبر الأوروبي
  4. قرعة أبطال أوروبا تضع ريال مدريد في مواجهة بايرن ميونخ

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة