حكومة النظام تدعو لترشيد استهلاك الطاقة وسط ازدياد التقنين

معلم يعطي الدرس للتلاميذ على ضوء الهاتف بسبب انقطاع الكهرباء في حلب (فيس بوك)

معلم يعطي الدرس للتلاميذ على ضوء الهاتف بسبب انقطاع الكهرباء في حلب (فيس بوك)

ع ع ع

دعت حكومة النظام السوري السوريين في مناطق سيطرتها إلى ترشيد استهلاك الطاقة بجميع أنواعها.

وقال مدير مركز بحوث الطاقة يونس علي، للصحفيين اليوم الأحد 9 من كانون الأول عقب اجتماع في رئاسة مجلس الوزراء، إن حملة لترشيد استهلاك الطاقة سيتم إطلاقها قريبًا عبر وسائل الإعلام الرسمية.

كما أعلن مدير عام المؤسسة العامة للكهرباء عبد الوهاب الخطيب، أنه سيتم التعامل بصرامة مع الاستجرار غير المشروع للكهرباء، مشيرًا إلى أن هذه المشكلة تتسبب بالهدر بالإضافة إلى تفويت أموال طائلة على خزينة الدولة، على حد قوله.

وتعاني العديد من المحافظات التي تخضع لسيطرة النظام من شح في موارد الطاقة، سواء الكهرباء أو المحروقات، وتتداول صفحات محلية أخبارًا عن أزمة غاز منزلي، خصوصًا في الساحل السوري.

وكان  موقع “داماس بوست” المحلي، قال في 7 من كانون الأول الحالي ، إن نحو 400 شخص، في محافظة اللاذقية، كانو ا ينتظرون تأمين حاجتهم من أسطوانات الغاز، وعند وصول السيارة المحملة بالأسطوانات تبين أن مجموع ما تحمله لا يزيد على 200 أسطوانة، الأمر الذي سبب بوقوع شجار في المنطقة.

وامتدت هذه الأزمة إلى محافظة حلب، إذ تباع الأسطوانة بالسوق السوداء في المحافظة بنحو ثمانية آلاف ليرة، وفق ما قال مصدر محلي من المحافظة.

وسبق أن أعلن وزير الكهرباء في حكومة النظام، زهير خربوطلي، في آذار الماضي، عن أن الوزارة تعمل على إلغاء حالات التقنين القسرية، في معظم المحافظات.

في حين يشتكي العديد من أهالي محافظة حلب عبر وسائل التواصل الاجتماعي من ازدياد ساعات التقنين الكهربائي، التي تصل إلى انقطاع لمدة خمس ساعات، مقابل ساعتين يصل فيها التيار فقط، وفي بعض المناطق يصل الانقطاع إلى ست ساعات.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة