حملة أمنية لتحرير الشام ضد خلايا لتتظيم الدولة في بلدة مصيبين جنوبي إدلب 16 كانون الأول 2018 (وكالة إباء)

حملة أمنية لتحرير الشام ضد خلايا لتتظيم الدولة في بلدة مصيبين جنوبي إدلب 16 كانون الأول 2018 (وكالة إباء)


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة