مسرحية “تصحيح ألوان” تفوز بجائزتين في أيام قرطاج المسرحية

توزيع جوائز المهرجان (فيس بوك صفحة المهرجان)

توزيع جوائز المهرجان (فيس بوك صفحة المهرجان)

ع ع ع

فاز العرض المسرحي السوري “تصحيح ألوان” بجائزتين في مهرجان أيام قرطاج المسرحية بتونس.

وذكرت اللجنة المنظمة للمهرجان، عبر صفحتها في “فيس بوك”، أمس الأحد 17 من كانون الأول، أن “تصحيح ألوان” أحرز جائزتي “أفضل نص مسرحي” للكاتب سامر محمد اسماعيل، و”أفضل ممثل” ليوسف المقبل.

Gepostet von ‎JTC- Journées théâtrales de Carthage أيام قرطاج المسرحية‎ am Sonntag, 16. Dezember 2018

فيما فازت مسرحية  “ذاكرة قصيرة” للمخرج التونسي وحيد العجمي بجائزة أفضل عمل متكامل من مهرجان أيام قرطاج المسرحية الذي أسدل الستار على دورته العشرين أمس  الأحد، في مدينة الثقافة بتونس العاصمة.

وتتناول مسرحية “تصحيح ألوان” التي لعب الممثل أيمن زيدان فيها دورًا صوتيًا فقط، شخصية جابر إبراهيم الروائي المثقف الحائز على جائزة عن روايته “خوف”، وتزوره صحفية شابة اسمها “رشا” للقيام بحوار صحفي حول روايته وحياته الشخصية والمهنية.

ومع تواتر الأحداث وتوالي المشاهد يتبين أن رشا ليست إلا ابنة صديقه إسكندر الذي تم الزج به في السجن بسبب وشاية مغرضة من صديق عمره “جابر”، الذي قام إثر ذلك بسرقة روايته “خوف” لينسبها إلى نفسه وينال شرف التكريم.

وكان المهرجان شهد جدلًا كبيرًا بعد أن تعرى الممثل السوري حسين المرعي على خشبة المسرح، خلال عرض المسرحية السورية الألمانية “يا كبير”.

وأصدرت إدارة المهرجان بيانًا نددت فيه بما حصل في المسرح البلدي، وأدانت ما فعله الممثل السوري.

وجاء في البيان، “تعبّر الهيئة المديرة لمهرجان أيام قرطاج المسرحية في دورتها العشرين عن إدانتها ورفضها للممارسة الفردية التي قام بها الممثل المسرحي في العرض السوري الألماني (يا كبير) في فضاء المسرح البلدي مساء يوم الاثنين”.

فيما رد الممثل حسين مرعي  على منتقديه، بالقول إنه أراد بظهوره “تعرية النظام السوري الذي يمارس القمع على شعبه أمام صمت العالم ولا مبالاته”.



مقالات متعلقة


Array

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة