fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“التجارة وحماية المستهلك” ترفع أسعار الخبز السياحي

مخبز للكعك في دمشق (فيس بوك عدسة شاب دمشقي)

مخبز للكعك في دمشق (فيس بوك عدسة شاب دمشقي)

ع ع ع

أصدر وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك السوري، عاطف النداف، قرارًا برفع أسعار الخبز السياحي.

ونشرت صحيفة “الوطن” المحلية أمس الأربعاء 19 من كانون الأول، صورة القرار الذي تم تعميمه على مديريتي التجارة في دمشق وريف دمشق، وحُدد بموجبه سعر الخبز السياحي، والكعك، والصمون.

وبحسب ما رصده مراسل عنب بلدي في دمشق، ارتفع سعر ربطة الخبز السياحي بموجب القرار الجديد من 250 ليرة سورية، إلى 350، والخبز الصمون من 400 إلى 450 ليرة سورية، والكعك بسمسم من 750 إلى 850 ليرة، والكعك من دون سمسم من 700 إلى 800 ليرة.

ونقلت “الوطن” عن مصادر في وزارة الداخلية وحماية المستهلك أن سبب رفع أسعار الخبز والمواد الأخرى، هو ارتفاع سعر الطحين، من 165 إلى 245 ليرة.

فيما أفاد المراسل أن سعر كيلو الطحين ارتفع في دمشق من 250 إلى 350 ليرة سورية، وأن هذا الارتفاع مضى عليه حوالي أسبوع.

وسبق أن نفت الوزارة أن تكون هناك أي نية لرفع أسعار الكعك وخبز الصمون.

ولقي هذا القرار استهجانًا عبر وسائل التواصل الاجتماعي، خصوصًا أنه القرار الأول للوزير عاطف النداف، الذي تسلم حقيبة التجارة الداخلية وحماية المستهلك خلفًا للوزير عبد الله الغربي، بعد أن كان وزيرًا للتعليم العالي.

وسبق أن صرح الغربي، في شباط الماضي، أن هناك توجهًا لتصغير حجم رغيف الخبز، بدلًا من رفع سعر الربطة، ضمن خطة لتطوير عمل المخابز.

وقال إن الخطة ستبدأ من أفران “ابن العميد” في ركن الدين، وهي الأفران الأكثر ارتيادًا من قبل أهالي دمشق، نظرًا لجودة الخبز هناك قياسًا بالأفران الأخرى.

وكانت الوزارة رفعت سعر ربطة الخبز العادي من 15 إلى 25 ليرة في تموز 2014، وفي كانون الثاني 2015 رفعت سعر الربطة من 25 إلى 35 ليرة، لترفع في تشرين الثاني 2015 سعر الربطة إلى 50 ليرة.

وفرضت الوزارة عقوبات بحق أصحاب الأفران الخاصة، في حال ضبط شرائهم لدقيق من الأفران العامة.

ويعتبر الخبز من السلع الاستهلاكية المدعومة من قبل الدولة، والتي تباع بأقل من تكلفتها الحقيقية، حفاظًا على الاقتصاد من التضخم، لكنها رغم ذلك تباع في الأكشاك المختصة ببيع الخبز، وفي البقاليات بضعف سعرها.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة