المحكمة العسكرية اللبنانية تتهم 50 سوريًا بـ “جرائم إرهابية”

المحكمة العسكرية في بيروت -لبنان (انترنت)

المحكمة العسكرية في بيروت -لبنان (انترنت)

ع ع ع

أحال التحقيق العسكري اللبناني أسماء 50 سوريًا إلى المحاكمة العسكرية، وذلك لاتهامهم بجرم القيام “بأعمال إرهابية”.

وقالت الوكالة اللبنانية للإعلام، اليوم الخميس 20 من كانون الأول، إن قاضي التحقيق العسكري فادي صوان، “أصدر سبع مذكرات اتهامية بحق 50 سوريًا قاموا بجرائم إرهابية”.

وتفاوتت اتهامات قاضي التحقيق اللبناني للسوريين، ما بين التخطيط لإنشاء خلية تتبع لتنظيم داعش، وأخرى للانتماء للجيش السوري الحر والمشاركة في معركة عرسال عام 2014.

وسبق أن أشار صحفيون وناشطون لبنانيون إلى ما وصفوه بالظلم الذي يتعرض له اللاجئون السوريون في لبنان.

فقد استدعى القضاء اللبناني الصحفي فداء عيتاني في منتصف شهر تموز 2017، بسبب مدونة كتبها تحت عنوان “اعتراض النفس الأخير” تحدث فيها عن واقع اللاجئين السوريين والظلم الذي تعرضوا له في بلده، وذلك بعد وفاة سبعة لاجئين سوريين، كانوا ما زالوا معتقلين لدى الجيش اللبناني، الذي اقتحم مخيماتهم في مدينة عرسال على الحدود اللبنانية- السورية، في 7 من تموز 2017.

نص المذكرات (القرارات) لقاضي التحقيق اللبناني:

-القرار الأول:
“أحمد محمد مهنا وأربعة سوريين آخرين بجرم إنشاء خلية لتنظيم (داعش) في مخيم البداوي، سندا إلى المواد 335 عقوبات والمادتين 5 و6 من قانون 1958 و72 أسلحة”.

-القرار الثاني:
“ركان خالد البراقي وأربعة من رفاقه بجرم المشاركة في معركة عرسال في العام 2014 في صفوف تنظيم (داعش) سندا إلى المواد الواردة أعلاه”.

-القرارالثالث:
“السوري محمد عبدالله فياض و14 سوريا بجرم الانتماء الى تنظيم (داعش) والقتال في سوريا ولبنان، وتجنيد شبان من عرسال وتهريبهم إلى سوريا للانضمام إلى صفوف (داعش) سندا إلى المواد المذكورة أعلاه إضافة إلى المادة 34 من قانون الأجانب”.

-القرارالرابع:
“السوري يحيى الصموري وثلاثة من رفاقه بجرم الانتماء الى الجيش السوري الحر والمشاركة في معركة عرسال في العام 2014 وقتل ومحاولة قتل وخطف عسكريين سندا إلى المواد 335 و 549 و 549/201 و 569 عقوبات والمادتين 5 و6 من قانون 1958 والمادة 72 أسلحة”.

-القرار الخامس:
“السوري محمد خالد البرداوي وستة من رفاقه بجرم المشاركة في معركة عرسال 2014 وقتل ومحاولة قتل عسكريين سندا إلى المواد المذكورة أعلاه من دون المادة 569 عقوبات”.

-القرار السادس:
“السوري خالد أحمد الجبولي وعشرة من رفاقه بجرم المشاركة في معركة عرسال 2014 في صفوف تنظيم مسلح وقتل ومحاولة عسكريين وسرقة سندا إلى 335 و549 و549/201 والمادة 638 عقوبات والمادتين 5 و6 من قانون 1958 و 143 قضاء عسكري و72 أسلحة”.

-القرار السابع:
“السوري محمد خلف الخلف وثلاثة من رفاقه بجرم الانتماء إلى تنظيم (داعش) والقتال في سوريا ضد الجيش العربي السوري سندا إلى المواد 335 عقوبات والمادتين 5 و6 من قانون 1958 و 72 أسلحة”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة