النظام السوري يعلن عن أضرار القصف الإسرائيلي

ع ع ع

أعلن النظام السوري عن أضرار القصف الإسرائيلي الذي استهدف عدة مناطق في العاصمة دمشق، أمس الثلاثاء 25 من كانون الأول.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية (سانا) عن مصدر عسكري قوله إن أضرار القصف الإسرائيلي اقتصرت على مخزن ذخيرة وإصابة ثلاثة مقاتلين بجروح.

ولم يوضح المصدر العسكري مكان المخزن الذي استهدفه القصف الإسرائيلي.

وكانت وسائل إعلام النظام السوري قالت إن وسائط الدفاع الجوية لقوات الأسد تصدت لما أسمته صواريخ معادية أطلقتها طائرات حربية إسرائيلية من فوق الأجواء اللبنانية.

وقال التلفزيون الرسمي إن وسائط الدفاع تمكنت من إسقاط عدد من الأهداف المعادية القادمة من لبنان.

في حين قالت “الوكالة الوطنية للإعلام” (اللبنانية الرسمية) إن مقاتلات حربية إسرائيلية نفذت غارات وهمية على علو منخفض في أجواء النبطية وإقليم التفاح جنوبي لبنان.

وأضافت الوكالة أن الطائرات المعادية ألقت بالونات حرارية في أثناء تحليقها في سماء المنطقة.

ولم يعلن الجانب الإسرائيلي مسؤوليته عن الهجوم حتى الآن، إلا أن المتحدث باسم الجيش، أفيخاي أدرعي، قال إنه تم تفعيل منظومة دفاع جوي ضد صاروخ مضاد للطيران أطلق من سوريا، ولم تقع إصابات أو أضرار.

وتكررت الاستهدافات الإسرائيلية على مواقع عسكرية في سوريا منذ مطلع العام الحالي، وتركزت في الجنوب السوري، ومحيط العاصمة دمشق في الكسوة ونجها.

وفي آخر التصريحات الإسرائيلية حول سوريا، قالت إسرائيل إنها ستوسع عملياتها العسكرية ضد إيران في سوريا “عند الحاجة” بعد انسحاب القوات الأمريكية بشكل كامل.

وفي سلسلة تغريدات عبر “تويتر” قال رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، الأحد 23 من كانون الأول، “القرار حول إخراج ألفي جندي أمريكي من سوريا لن يغير سياستنا المتواصلة”.

وأضاف، “سنواصل العمل ضد المحاولة الإيرانية للتموضع عسكريًا في سوريا، وعند الحاجة سنوسع رقعة عملياتنا هناك”.



مقالات متعلقة


Array

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة