انسحاب الولايات المتحدة وإسرائيل من “يونسكو” يدخل حيز التنفيذ

منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة "يونسكو" (انترنت)

ع ع ع

دخل قرار الولايات المتحدة وإسرائيل الانسحاب من منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) حيز التنفيذ اليوم، الثلاثاء 1 من كانون الثاني.

ونقلت صحيفة “جروزاليم بوست” عن السفير الإسرائيلي لدى الأمم المتحدة، داني دانون، قوله إن الاستقالة جاءت بسبب “فساد” المنظمة وانحيازها ضد إسرائيل، مضيفًا أن أعداء إسرائيل يتلاعبون بالمنظمة، على حد تعبيره.

وكانت الولايات المتحدة وإسرائيل أعلنتا في تشرين الأول 2017 قرار انسحابهما من “يونسكو”، إلا أن القرار دخل حيز التنفيذ مطلع العام الحالي.

وجاء ذلك بعد يوم من قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة، برفض تغيير الوضع القانوني للقدس، وبطلان القرار الأمريكي باعتبارها عاصمة لإسرائيل.

وصوتت 128 دولة لصالح القرار من مجموع 193 دولة في الجمعية العامة، في حين صوتت تسع دول ضده، وتحفظت 35 دولة وغابت 21 دولة عن الاجتماع.

وتتهم واشنطن منظمة “يونسكو” بالانحياز ضد إسرائيل ما دفعها إلى الانسحاب من صفة “عضو” إلى صفة “مراقب” الأمر الذي اعتبرته المنظمة “خسارة”، كون الولايات المتحدة تعتبر من مؤسسي “يونسكو”.

وتسهم الولايات المتحدة رسميًا بتأمين خُمس تمويل المنظمة، لكنها ألغت مساهمتها الكبيرة في موازنة المنظمة عام 2011، احتجاجًا على قرار منح الفلسطينيين العضوية الكاملة في المنظمة.

وتأسست منظمة الأمم المتحدة للتربية والتعليم والثقافة “يونسكو” في تشرين الثاني 1945، وكانت واشنطن من أوائل المنضمين لها، فيما انضمت إسرائيل عام 1949، وحصلت فلسطين على العضوية الكاملة عام 2011.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة