fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

ألمانيا تعلن عدد حالات لم الشمل الموافق عليها عام 2018

لاجئون في ألمانيا (DPA)

لاجئون في ألمانيا (DPA)

ع ع ع

أعلنت وزارة الخارجية الألمانية الموافقة على لم شمل 3260 شخصًا مع عوائلهم الحاصلين على الحماية الثانوية في العام الماضي 2018.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية أمس، الجمعة 11 كانون الثاني، إن عدد حالات لم الشمل التي تمت الموافقة عليها من قبل المكتب الإداري الاتحادي العام الماضي بلغ 3260 حالة.

وأضاف أن الوزارة تبذل جهودها من أجل نقل الحصة الباقية البالغة 1740 موافقة، والتي كانت مقررة ضمن العدد الإجمالي لعام 2018، إلى العام الحالي.

وأشار المسؤول الألماني إلى أن نقاشات الحكومة فيما يتعلق بهذا الموضوع مستمرة ولم تنتهِ بعد.

ولم يتم منح تأشيرة دخول لكل الأشخاص الذين تمت الموافقة على طلباتهم من أجل لم الشمل.

وكان متحدث باسم وزارة الداخلية الألمانية صرح في وقت سابق أن نقل الحصة الباقية من حالات لم الشمل إلى العام الحالي أمر مستبعد، لافتًا إلى أنه لن يتم تعديل القانون.

واتفقت الحكومة الائتلافية سابقًا على عدم نقل الحصص المتبقية إلى عام 2019، مؤكدًة أن الحصص العالقة في عام 2018 ستنتهي صلاحيتها بنهاية شهر كانون الأول الحالي.

وكانت الحكومة أقرت قانونًا يقضي بلم شمل اللاجئين من أصحاب الحماية المؤقتة، المعروفة بـ “الثانوية”، بعد إيقاف إجراءات لم الشمل في آذار 2016.

وبموجب القانون يُسمح بلم شمل ألف شخص شهريًا، اعتبارًا من آب الماضي بحيث لا تزيد على 5000 شخص حتى نهاية 2018، وعلى 1000 شخص كل شهر اعتبارًا من بداية عام 2019.

وبلغ عدد طلبات لم الشمل التي أرسلتها البعثات الألمانية في الخارج إلى دوائر الأجانب 6132 طلبًا، في الفترة الممتدة منذ شهر آب من عام 2018 وحتى نهاية العام، تم من بينها إرسال 3275 إلى المكتب الإداري الاتحادي الذي وافق على3260 طلب منها.

وكانت وزارة الداخلية الألمانية قد بينت أن عدد تأشيرات الدخول التي منحتها السلطات في إطار لم الشمل بلغت 2612 تأشيرة.

وبحسب نص القانون، يمكن لم شمل الزوجات والأطفال القاصرين وآباء الأطفال القاصرين الذين وصلوا إلى ألمانيا دون ذويهم، ولا يشمل القانون الزيجات التي تمت خارج سوريا في أثناء رحلة اللجوء إلى ألمانيا، إذ يشترط أن يكون عقد الزواج تم قبل اللجوء وليس بعده.

وكان قد تم تعليق العمل بإجراء لم الشمل بالنسبة للحاصلين على الحماية الثانوية، وغالبيتهم من السوريين، قبل أن يتم استئنافه مرة أخرى في آب الماضي، لكن وتيرة لم الشمل سارت متباطئة حتى الآن.

وفي تصريحات سابقة للمتحدث باسم  الخارجية الألمانية أشار إلى أنه في الفترة ما بين شهري آب وتشرين الثاني من العام الماضي تمت الموافقة على 2026 حالة لم شمل فقط، بينما منحت بالفعل 1562 تأشيرة.

وأوضح المسؤول الألماني أن إعداد الإمكانيات المطلوبة لتنفيذ التعليمات الجديدة استغرق بعض الوقت، وكان السبب وراء التأخير.

ويبلغ عدد السوريين الحاصلين على الإقامة الثانوية في ألمانيا 192 ألف شخص، وفق البيانات الرسمية.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة