fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

صحيفة: واشنطن هددت لبنان إذا دعت النظام السوري للقمة الاقتصادية

علما لبنان والولايات المتحدة الأمريكية في السفارة الأمريكية في بيروت (السفارة الأمريكية في بيروت فيس بوك)

ع ع ع

هددت الولايات المتحدة الأمريكية لبنان بفرض عقوبات عليها في حال دعوة النظام السوري لحضور القمة الاقتصادية في بيروت، بحسب صحيفة “الأخبار” اللبنانية.

وأفادت الصحيفة اليوم، الأربعاء 16 من كانون الثاني، أنها حصلت على برقية وصفتها بـ”السرية” مرسلة من البعثة اللبنانية في واشنطن إلى وزارة الخارجية في بيروت.

وجاء في مضمون الرسالة، “نحث لبنان وجميع الدول الأعضاء في جامعة الدول العربية على الإحجام عن توجيه الدعوة إلى سوريا”.

كما “نحث لبنان على عدم اتخاذ أي خطوات تُسهم في تأمين الموارد المالية للنظام السوري، وعلى سبيل المثال إجراء استثمارات أو إرسال تمويل لإعادة البناء، وإن أي دعم مالي أو مادي لنظام الأسد أو الداعمين له قد يكون خاضعًا للعقوبات الأميركية”.

وتنعقد القمة العربية الاقتصادية، بدورتها الرابعة، في العاصمة اللبنانية، خلال الفترة من 18 و20 من كانون الثاني الحالي، بحضور عربي رفيع المستوى.

وتعتبر القمة بنسختها الرابعة جزءًا من مؤسسات جامعة الدول العربية، إذ سبق وأن حضرتها سوريا عامي 2009 في الكويت و2011 في القاهرة، إلا أنه لم يتم دعوتها لحضور الدورة الثالثة في الرياض عام 2013، بفعل تعليق عضويتها في الجامعة العربية.

وشهدت الساحة السياسية اللبنانية انقسامًا بشأن دعوة رئيس النظام السوري، بشار الأسد، لحضور القمة، إذ رفض سياسيون لبنانيون ذلك فيما أيده آخرون من أنصار “محور المقاومة”.

وطالب رئيس مجلس النواب اللبناني، نبيه بري، مرارًا بدعوة النظام السوري، مشيرًا إلى أن القمة “لن تنجح” بغياب سوريا، ممثلة برئيس النظام السوري بشار الأسد، خاصة أن الدول المشاركة ستناقش مسألة إعادة الإعمار، على حد تعبيره.

لكن اللجنة العليا المنظمة للقمة العربية الاقتصادية في بيروت ردت على بري بالقول إن دعوة النظام السوري للقمة تتطلب قرارًا رسميًا من مجلس جامعة الدول العربية.

من جهته نفى مسؤول في وزارة الخارجية اللبنانية، بحسب الصحيفة، أن يكون عدم دعوة النظام السوري إلى القمة نتيجة لقرار أمريكي.

وقال المسؤول، الذي لم تسمه، إن “هذه المسألة عربية ولا دخل للولايات المتحدة بها (..) ورأي واشنطن غير مُلزم لنا، العديد من الدول تُبدي وجهة نظرها من مسائل عدّة، لا يعني ذلك أن نكون مُلزمين بتنفيذها”.

ويدور حديث في أروقة الجامعة العربية عن دعوة النظام السوري لحضور القمة العربية في تونس في آذار المقبل.

ويأتي ذلك عقب تطورات بشأن علاقة الدول العربية مع النظام السوري، بدأها الرئيس السوداني، عمر البشير، بزيارة إلى سوريا، منتصف الشهر الماضي.

وأعقب ذلك إعلان كل من البحرين والإمارات، في 27 من الشهر الماضي، افتتاح سفارتها في العاصمة دمشق بعد قطيعة دبلوماسية لسنوات مع النظام السوري.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة