قرار إسرائيلي ينهي عمل الأونروا في القدس الشرقية

توزيع منظمة الأونروا مساعدات للاجئين الفلسطنين في الضفة الغربية كانون الأول 2018 (منظمة الأونروا)

توزيع منظمة الأونروا مساعدات للاجئين الفلسطنين في الضفة الغربية كانون الأول 2018 (منظمة الأونروا)

ع ع ع

أصدرت السلطات الإسرائيلية قرارًا يقضي بوقف جميع أنشطة منظمة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينين “أونروا” في شرقي مدينة القدس المحتلة.

وقالت القناة الثانية العبرية، اليوم الأحد 20 من كانون الثاني، إن اجتماعًا موسعًا عقد مؤخرًا في ديوان رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، برئاسة مستشار الأمن القومي، مئير بن شبات، وتقرر في نهايته “عدم منح مدارس أونروا تصاريح العمل داخل المدينة خلال السنة الحالية، تمهيدًا لتحويل المدارس إلى حكومية وإنهاء عمل الأونروا تمامًا في القدس”.

ويأتي القرار تطبيقًا لتوصية سابقة من رئيس بلدية القدس السابق، نير بركات، حول إيقاف عمل جميع أنشطة الأونروا، بحسب وكالة “صفا” الفلسطينية.

وبدأت بلدية القدس مؤخرًا بإجراءات لاستئجار مبان مؤقتة من أجل تحويلها إلى مدارس تابعة للنظام التعليمي الحكومي بالقدس.

ولم يصدر إي تعليق رسمي من الأونروا حتى الآن حول قرار السلطات الإسرائيلية.

وأدانت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية القرار الإسرائيلي في بيان صحفي لها، اليوم الأحد، واعتبرته “محاولة لتهويد المدينة المقدسة”.

واعتبرت القرار خطوة “لمخاطر عمليات تطهير عرقي للمواطنين الفلسطينيين”.

وطالبت الوزارة المجتمع الدولي والمنظمات الأممية والحقوقية وعلى رأسها منظمة “اليونسكو” بتحمل مسؤولياتها “القانونية والأخلاقية تجاه هذا المخطط الخطير”.

واعتبرت الوزارة أن هذا القرار جاء بعد اعتراف رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب، بالقدس عاصمة إسرائيل ونقل السفارة الأمريكية إليها، في السادس من كانون الأول عام 2017.

وكانت الولايات المتحدة برئاسة ترامب، بدأت بتقليص الدعم المالي واللوجستي المقدم لمنظمة “الأونروا”، بتخفيض قيمة المساعدات إلى 200 مليون دولار من أموال الدعم الاقتصادي الفلسطيني لبرامج في الضفة الغربية وقطاع غزة، في آب 2018.

وعبر وقتها المتحدث باسم الأونروا، كريس جانيس، عن أسف الوكالة “العميق وخيبة أملها بعد القرار الذي قال إنه مثير للدهشة”.

وتأسست الأونروا قبل 68 عامًا، وتقدم خدمات لنحو خمسة ملايين لاجئ فلسطيني في الأردن ولبنان وسوريا والضفة الغربية وقطاع غزة، معظمهم ممن خرجوا من فلسطين خلال حرب عام 1948 التي أدت لقيام دولة إسرائيل.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة