200 ألف طن.. دفعة جديدة من القمح الروسي تصل سوريا

حصادة قمح في روسيا (وكالة الأنباء الروسية)

ع ع ع

اشترت حكومة النظام السوري 200 ألف طن من القمح الروسي.

ونقلت وكالة “رويترز” عن المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب في حكومة النظام السوري، الثلاثاء 22 من كانون الثاني، قولها إن دفعة القمح الجديدة ستصل إلى سوريا بموجب مناقصة عالمية طرحتها المؤسسة في كانون الأول الماضي.

وبلغت قيمة شراء القمح مبلغ 270 دولارًا للطن الواحد، وتشمل كافة تكاليف الشحن إلى الموانئ السورية.

ومن المقرر أن تصل الدفعة إلى سوريا خلال شهري شباط وآذار المقبلين.

وكانت المؤسسة العامة لتجارة وتصنيع الحبوب في سوريا طرحت، في 3 من كانون الأول الماضي، مناقصة جديدة لشراء 200 ألف طن من القمح من الدول الغربية، خاصة من دول روسيا أو رومانيا أو بلغاريا.

كما طرحت في آب الماضي مناقصة مماثلة، وتم بموجبها شراء 200 ألف طن من القمح الروسي، الذي وصل الموانئ السورية في أيلول الماضي.

وتراجع إنتاج القمح بشكل كبير في سوريا خلال سنوات الحرب، وتحولت من دولة مكتفية ذاتيًا إلى مستوردة من الدول الداعمة للنظام، وخاصة روسيا.

ودفع تراجع الإنتاج حكومة النظام السوري إلى البحث عن بدائل من أجل توفير القمح والشعير، فتعاقدت مع روسيا، أواخر عام 2016، لاستيراد حوالي مليون طن من القمح الروسي الطري المعد للطحن.

وكانت منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (فاو) قالت في تشرين الأول الماضي، إن معدل إنتاج القمح في سوريا بلغ أدنى مستوياته منذ 29 عامًا.

وفي تقرير أصدرته المنظمة، قالت فيه إن إنتاج القمح في سوريا لعام 2018 لم يتجاوز 1.2 مليون طن، أي ثلثي إنتاج عام 2017، الذي بلغ فيه الإنتاج 1.7 مليون طن.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة