فرنسا تتحدث عن تنسيق بين “أستانة” و”المجموعة المصغرة” حول سوريا

اجتماع هيئة التفاوض العليا مع المجموعة المصغرة- 29 تشرين الأول 2018 (هيئة التفاوض تويتر)

ع ع ع

قال وزير الخارجية الفرنسي، جان ايف لو دريان، إن اتصالات تنسيقية تجري بين هيئتي “أستانة” و”مجموعة الدول المصغرة” من أجل سوريا.

وجاء ذلك في اتصال هاتفي بين لو دريان ونظيره الروسي، سيرغي لافروف، الخميس 31 من كانون الثاني، أعلن خلالها عن مساع لإيجاد “قواسم مشتركة” بين مساري “أستانة” و”مجموعة الدول المصغرة”، بحسب بيان نشره موقع وزارة الخارجية الروسية الرسمي.

ويتمثل مسار أستانة في الدول الضامنة، وهي إيران وتركيا وروسيا، فيما تتكون مجموعة الدول المصغرة من سبع دول، هي: الولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا وبريطانيا والأردن والسعودية ومصر.

ويسعى كلا المسارين إلى التوصل لحل سياسي في سوريا يرضي جميع أطراف النزاع، لكن ترتكز المجموعة المصغرة في اجتماعاتها على مقررات “جنيف” وقرار مجلس الأمن رقم “2254”، فيما تبتعد “أستانة” عن ذلك.

وترفض الولايات المتحدة أي مباحثات تدور حول سوريا بعيدًا عن “جنيف”، خاصة مساري “أستانة” و”سوتشي” اللذين تديرهما روسيا.

ومع ذلك تتفق الدول الممثلة لـ “أستانة” و”المجموعة المصغرة” في مسألة ضرورة تشكيل لجنة دستورية، مهمتها صياغة دستور جديد لسوريا، رغم الاختلاف على التفاصيل، خاصة فيما يتعلق بمشاركة منظمات المجتمع المدني في صياغة الدستور بإشراف الأمم المتحدة.

وناقش وزيرا خارجية روسيا وفرنسا، اليوم، جهود إطلاق عمل اللجنة الدستورية بأقرب وقت، وإدخال المساعدات الإنسانية إلى المحتاجين لها في سوريا، بالإضافة إلى قضايا التعاون الثنائي بين البلدين.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة