fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

مجهولون يشوهون مقولة رائد فارس في كفرنبل

تشويه جدارية مدينة كفرنبل بريف إدلب - 8 من شباط 2019 (ناشطون)

تشويه جدارية مدينة كفرنبل بريف إدلب - 8 من شباط 2019 (ناشطون)

ع ع ع

شوّه مجهولون جدارية مدينة كفرنبل بريف إدلب التي تحمل فكرة الناشط السلمي رائد فارس، بعد أيام من رسمها من قبل شبان متطوعين.

وتناقل ناشطون من مدينة كفرنبل عبر “فيس بوك” اليوم، الجمعة 8 من شباط، صورًا للجدارية بعد تشويهها من قبل “المجهولين”، والذين كتبوا عليها عبارة “باقية” في محاكاة لأفكار تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وأكد مراسل عنب بلدي في ريف إدلب تشويه الصورة، وقال إن الجهة المسؤولة عن ذلك لم تُعرف، وسط اتهامات لعناصر التشكيلات “المتشددة” في إدلب.

وتخضع مدينة كفرنبل لسيطرة “هيئة تحرير الشام”، وتعتبر من أبرز المدن المعروفة بحراكها السلمي ضد النظام السوري والتشكيلات “المتشددة”.

وكان شبان سوريون رسموا، في 5 من شباط الحالي، لوحة جدارية في مدينة كفرنبل بريف إدلب تحت عنوان “الثورة فكرة والفكرة لا تموت”، وهي مقولة الناشط السلمي، رائد فارس، الذي اغتيل على يد مجهولين، تشرين الثاني الماضي.

وجاءت فكرة الجدارية إحياءً لحملة “عيش” التي انطلقت في كفرنبل، عام 2012، بهدف تزيين جدران كفرنبل بكتابات توثق مجازر النظام السوري وتؤكد على الثورة السورية والحراك السلمي.

وعلى مدار السنوات الماضية، التي سبقت اغتيال الفارس، تمكن إلى جانب العشرات من الناشطين في كفرنبل من جعلها من أهم المدن المهتمة بشؤون الثورة والمتميزة بحراكها المدني، والذي اختص بلوحات ولافتات تعبيرية اهتمت بها أشهر المعارض، لكونها تعبر عن حالة سلمية تهدف إلى التعبير عن آراء السوريين.

وسبق أن كتب مجهولون، في عام 2017، عبارات تطالب بـ “خلافة إسلامية” على ساعة مدينة إدلب.

وبحسب الصور التي نشرت، حينها، ناصرت العبارات التي كتبت على ساعة مدينة إدلب “الدولة الإسلامية”، وطالبت بـ”خلافة إسلامية”.

وفي تشرين الأول 2017 أقدم “مجهولون” أيضًا على تخريب لوحة فنية على دوار المحراب في المدخل الشمالي الشرقي من مدينة إدلب، بعد إعادة تأهيله من قبل الفعاليات المدنية ومنظمة “ركين”.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة