fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

لمدة عام.. النظام يكافئ مقاتليه المسرحين بـ 35 ألف ليرة شهريًا

بشار الأسد يستقبل جرحى قوات الأسد(فيس بوك رئاسة الجمهورية)

بشار الأسد يستقبل جرحى قوات الأسد(فيس بوك رئاسة الجمهورية)

ع ع ع

أقرت حكومة النظام السوري راتبًا شهريًا لمدة عام، للمسرّحين من خدمة العلم والذين أمضوا خمس سنوات أو أكثر في الخدمة الاحتياطية أو الإلزامية.

وقالت رئاسة مجلس الوزراء عبر موقعها الرسمي، اليوم الأحد 10 من شباط، إن المجلس أقر برنامج دعم وتمكين للمسرّحين من خدمة العلم، بتقديم مبلغ 35 ألف ليرة سورية شهريًا لمدة سنة.

ويشمل القرار من أتم خمس سنوات أو أكثر في الخدمة الالزامية أو الاحتياطية أو المسرحين نتيجة إصابتهم في “العمليات الحربية”، بحسب وصفه.

وأضاف مجلس الوزراء أن يتم خلال مدة دفع الرواتب تسهيل حصول المسرحين على فرص عمل في القطاعين العام والخاص أو الأهلي، وتقديم تسهيلات لتأسيس “مشاريع متناهية الصغر على أن يتم تأهيلهم وصقل مهاراتهم مهنيًا وحرفيًا لتمكينهم من الحصول على الفرص المذكورة”.

ويبلغ متوسط الرواتب الشهرية في سوريا في القطاعين الخاص والعم نحو 45 ألف ليرة (90 دولارًا) بحسب موقع “numbeo” المتخصص بالبيانات والإحصائيات المفتوحة.

يأتي ذلك بعد أن أصدرت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة التابعة للنظام السوري قرارًا إداريًا بإنهاء “الاحتفاظ والاستدعاء لصف الضباط والأفراد المحتفظ بهم والاحتياط المدني المدعو (ملتحق) من مواليد عام 1981 وما قبل”.

كما ينهي القرار الاحتفاظ والاستدعاء للضباط المحتفظ بهم والاحتياطيين من حملة شهادة الدكتوراه.

وكان النظام السوري أصدر قرارًا إداريًا، في 31 من كانون الثاني الماضي، يقضي بتسريح من تجاوز عمره 42 عامًا من الخدمة الاحتياطية عدا الأطباء البشريين.

وسبق أن أقر مجلس الوزراء في تشرين الثاني الماضي، نظامًا أعطى بموجبه الأفراد المسرّحين من الخدمة العسكرية أفضلية في وظائف الدولة، بنسبة خمس درجات تفضيلية.

وقال المجلس حينها إن تعديلات عدة طرأت على نظام التوظيف، من بينها تحديد درجة الاختبار التحريري بـ 80 درجة في مسابقات التوظيف، و20 درجة للمقابلة الشفهية.

ويأتي القرار بعد إصدار رئيس النظام السوري، بشار الأسد، مرسوم عفو، في 9 من تشرين الأول الحالي، يقضي بمنح عفو عام عن المنشقين عن جيشه والفارين من الخدمة الإلزامية والاحتياطية، من خلال إسقاط العقوبة عنهم شرط أن يسلموا أنفسهم خلال مدة محددة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة