الأمن التركي ينشر تفاصيل جديدة بشأن اغتيال خاشقجي

فريق التحقيق في حادثة اغتيال جمال خاشقجي (الأناضول)

فريق التحقيق في حادثة اغتيال جمال خاشقجي (الأناضول)

ع ع ع

أعلنت مديرية أمن مدينة اسطنبول التركية عن تفاصيل جديدة “مهمة” توصلت إليها فيما يتعلق بالتحقيق بحادثة اغتيال الصحفي السعودي، جمال خاشقجي.

وقالت المديرية في بيان لها، نشرته وكالة “الأناضول”، الخميس 14 من شباط، إن مقر القنصل السعودي في اسطنبول يضم فرنًا يعمل بالحطب والغاز، وتصل درجة الحرارة فيه إلى ألف درجة مئوية، وهي درجة يمكن معها إخفاء آثار الحمض النووي (DNA) بشكل كامل.

وألمحت المديرية إلى أن جثة خاشقجي قد تكون أُحرقت في الفرن بالكامل بعد تقطيعها، مشيرة إلى أن فريق الاغتيال الذي دخل القنصلية وقت الحادثة كان يضم خبير الطب الشرعي السعودي، صلاح محمد الطبيقي، الذي كتب سابقًا رسالة الماجستير حول تحليل الحمض النووي المستخلص من العظام.

وأضافت المديرية أن فريق الاغتيال طلب بعد الحادثة 32 وجبة لحم غير مطبوخ من أحد المطاعم الشهيرة في اسطنبول، إذ تم طهيها في الفرن ذاته، ما يشير إلى وجود علاقة بين حرق جثة خاشقجي وطهي اللحم النيء.

ومن المقرر، بحسب البيان، أن يتوصل فريق التحقيقات إلى تفاصيل أخرى في حادثة الاغتيال، في إطار تحقيق دولي تشارك فيه الأمم المتحدة.

واختفى الصحفي السعودي جمال خاشقجي بعد ساعات على دخوله مبنى القنصلية السعودية في اسطنبول، في 2 من تشرين الأول الماضي.

وتواجه السعودية أزمة دولية على خلفية اغتيال خاشقجي، بعد اعترافها بمقتله في قنصليتها في اسطنبول، مشيرة إلى أن مسؤولين في الاستخبارات السعودية هم من دبروا حادثة الاغتيال دون علم العائلة المالكة.

ولا يزال مصير جثته مجهولًا حتى اليوم، وسط مطالب دولية بضرورة كشف السعودية عن مكان الجثة أو ما حل بها، خاصة أنها اعترفت بمقتله.



مقالات متعلقة


43200

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة