بعد انسحاب نويرت.. كيلي كرافت تمثل أمريكا في الأمم المتحدة

المرشحة لمنصب مندوبة أمريكا لدى الأمم المتحدة (بلومبيرغ)

المرشحة لمنصب مندوبة أمريكا لدى الأمم المتحدة (بلومبيرغ)

ع ع ع

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، ترشيح السفيرة الأمريكية في كندا، كيلي كرافت، لمنصب مندوبة بلادها الدائمة لدى الأمم المتحدة.

وفي تغريدة عبر حسابه في “تويتر”، السبت 23 من شباط، قال ترامب إن كيلي قامت بعمل رائع في تمثيل بلادها لدى كندا، مضيفًا “لا يوجد عندي أدنى شك أنه في ظل قيادتها سيتم تمثيل بلادنا على أعلى مستوى”.

ويأتي ترشيح ترامب لكيلي كرافت عقب أسبوع على انسحاب المرشحة السابقة، هيذر نويرت، من هذا المنصب، خلفًا لسابقتها نيكي هيلي.

إذ انسحبت هيذر نويرت، التي تشغل حاليًا منصب المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، من ترشيحها لهذا المنصب لأسباب عائلية، وقالت “أنا ممتنة للرئيس دونالد ترامب ووزير الخارجية مايك بومبيو على الثقة التي وضعوها في (…) ومع ذلك، فإن الشهرين الأخيرين كانا مرهقين لعائلتي، وبالتالي لمصلحة أسرتي أنا سحبت ترشحي لهذا المنصب”.

ومن المقرر أن تشغل المرشحة الجديدة، كيلي كرافت، منصب مندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، خلفًا لنيكي هيلي التي أعلنت استقالتها من هذا المنصب في تشرين الأول الماضي.

وتعتبر كرافت (56 عامًا) سيدة أعمال ثرية تبلغ ثروتها 1.4 مليار دولار، وشغلت منصب سفير الولايات المتحدة لدى كندا منذ تشرين الأول 2017، باعتبارها أول امرأة تشغل هذا المنصب.

كما لعبت كرافت دورًا في إدارة اتفاق “نافتا” التجاري بين الولايات المتحدة وكندا والمكسيك، الذب أبرم في أيلول 2018.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة