الإعلان عن أول شحنة تجارية من القرم إلى سوريا

تعبيرية: ميناء طرطوس في سوريا (أرشيفية من الإنترنت)

تعبيرية: ميناء طرطوس في سوريا (أرشيفية من الإنترنت)

ع ع ع

أعلنت شبه جزيرة القرم عن إرسال أول شحنة تجارية إلى سوريا عبر “دار التجارة” المشتركة بين القرم وسوريا.

وخلال اجتماع مجلس حكومة القرم، المنتخبة من قبل روسيا، الثلاثاء 26 من شباط، قال رئيس الحكومة سيرغي أكسينوف، إن الشحنة ستنطلق خلال اليومين المقبلين، مشيرًا إلى أنها تتضمن أدوات كهربائية وأنابيب وأطباق وأعلاف وأسمدة، وفق ما ذكرت وكالة “تاس” الروسية.

ومن المقرر أن يتم تداول الشحنات بالعملة الروسية (الروبل)، بحسب أكسينوف، مؤكدًا الانتهاء من إجراءات تسجيل “الدار التجارية” كجزء من المنطقة الاقتصادية “الحرة” في القرم.

وكانت حكومة النظام السوري افتتحت، منتصف كانون الأول الماضي، دارًا تجارية مشتركة في جزيرة القرم، التي ضمتها روسيا إلى أراضيها، بهدف تسهيل عملية تبادل البضائع التجارية بين روسيا وحكومة النظام.

وذلك عقب توقيع حكومة النظام، في تشرين الأول الماضي، مذكرة تفاهم اقتصادية مع وفد اقتصادي من القرم، في أثناء زيارته إلى دمشق، تضمنت مجالات مختلفة أهمها الزراعة والصناعة والسياحة، تحت رعاية روسية، عن طريق “الدار المشتركة”.

وبموجب اتفاق الدار التجارية تستورد القرم من سوريا منتجات عدة، من بينها زيت الزيتون والتمور والفواكه والخضراوات، بالإضافة إلى الأقمشة القطنية السورية.

ومن المقرر أن تجري جميع التعاملات التجارية المتفق عليها بين القرم وحكومة النظام السوري بالعملة المحلية الروسية (الروبل).

وضمت روسيا شبه جزيرة القرم، بعد سيطرة قوات موالية لموسكو عليها، ثم أجرت استفتاء عام 2014، صوّت السكان فيه للانضمام، بينما رفضته أوكرانيا (التي كانت شبه الجزيرة تحت سيادتها) وأوروبا.

واعترف النظام السوري بضم موسكو للقرم في 2016، كما أرسل الأسد أولاده إلى معسكر “أرتيك” للطلائع في القرم العام الماضي.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة