“قسد” تكتشف مقبرة جماعية في الباغوز

مقبرة جماعية للإيزيديين في سنجار (رويترز)

مقبرة جماعية للإيزيديين في سنجار (رويترز)

ع ع ع

عثرت “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، يوم الخميس 28 من شباط، في منطقة الباغوز، على مقبرة جماعية تحوي عشرات الجثث يعتقد أنها لإيزيديين كانوا محتجرين لدى تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وقال المتحدث باسم “قسد”، عدنان عفرين، لـ “رويترز”، إن الجثث لنساء ورجال، بعضهم مقطوع الرأس والبعض مصاب بأعيرة نارية، وأضاف، “إلى الآن التحقيقات جارية، ولم يثبت إن كان هؤلاء يزيديين أم من ملة أخرى”.

ويستمر الكشف عن مقابر جماعية جديدة في المناطق التي كانت تخضع لسيطرة “الدولة الإسلامية” في سوريا والعراق، مع اختلاف أشكال القتل وأسبابه، من ممارسات التنظيم، إلى الحملة الجوية التي قادها التحالف الدولي للقضاء عليه.

وكان تنظيم “الدولة الإسلامية” الذي اجتاح مناطق واسعة من سوريا والعراق قد ارتكب العديد من المجازر بحق المدنيين، كان أبرزها قتله لما يزيد على ثلاثة آلاف إيزيدي، فيما وصفته الأمم المتحدة بالإبادة الجماعية.

وتستمر حاليًا “قسد” في حملتها لحيازة الأراضي الأخيرة الخاضعة لسيطرة التنظيم في منطقة الباغوز السورية، مع خروج الآلاف من المنطقة، منهم أنصار ومقاتلون مع “الدولة”، ومنهم ضحايا ومدنيون، فاقت أعدادهم التوقعات الأولية.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة