تعديلات أكثر “صرامة” على قوانين لمسة اليد في كرة القدم

مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم في جلستة السنوية (IFAB)

مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم في جلستة السنوية (IFAB)

ع ع ع

أقر مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم (IFAB) تعديلات جديدة في قانون كرة القدم، وذلك على هامش اجتماع جمعيته العمومية، السبت 2 من آذار، في مدينة أبردين باسكتلندا.

ووفق التعديلات الجديدة بات من حق حكم اللقاء احتساب خطأ بالنسبة للمسة اليد حتى لو لم تكن متعمدة، وعرف المجلس لمسة اليد بأكثر دقة وتفصيلًا وخاصة فيما يتعلق بالمناسبات التي تتم فيها معاقبة لمسة اليد غير المتعمدة.

ومن ضمن التعديلات التي أقرها المجلس الدولي خروج اللاعب المستبدل من أقرب نقطة لخط الملعب، ويدخل البديل من المنتصف كما هي العادة، وجاء هذا القرار لمنع مظاهر إضاعة الوقت، باستخدام التبديلات لا سيما في الأوقات الحرجة من المباريات.

وشملت التغيرات المعتمدة تدابير للتعامل مع اللاعبين المهاجمين الذين يتسببون بمشاكل في الجدار الدفاعي خلال تنفيذ الركلات الحرة المباشرة بالابتعاد مسافة متر واحد على الأقل من أي اتجاه للحائط حرصًا على تقليل التدافع خلال التنفيذ، بالإضافة لتعديل على الكرة المسقطة، كما سيكون حارس المرمى مطالبًا بوجود قدم واحدة على خط المرمى وليس الاثنتين في ضربات الجزاء أو الضربات الترجيحية.

وبدأ مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم اجتماعه السنوي 133، الجمعة الماضي، برئاسة رئيس اتحاد كرة القدم الاسكتلندية، آلان ماكراي، وممثلين عن الاتحاد الدولي لكرة القدم (FIFA)، وجمعيات كرة القدم في كل من إنكلترا وويلز وأيرلندا الشمالية.

كما ركزت المناقشات على عدة مجالات تهدف لضبط القوانين بالإضافة لتقييم استخدام تقنية الفيديو المساعد للحكم (VAR).

وكان الاجتماع في العام الماضي للجمعية اتخذ قرارات تاريخية بخصوص استخدام تقنية الفيديو في كأس العالم الذي أقيم في روسيا الصيف الماضي بالإضافة لاستخدامها في أكثر من بطولة دولية.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة