fbpx

لجنة الحج توضح “إشاعة” تأخير العقود مع المملكة السعودية

رئيس الائتلاف الوطني السوري ورئيس لجنة الحج العليا السورية، عبد الرحمن مصطفى، ,نائب وزير الحج والعمرة السعودي، عبد الفتاح بن سليمان مشاط. اثناء توقيع العقود- 13 شباط 2019 (لجنة الحج)

ع ع ع

قالت لجنة الحج العليا في “الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة” حول العقود التي أبرمتها بشأن موسم الحج المقبل إنه لم يكن هناك تأخير عن الموعد المحدد في توقيعها.

وقال مدير الحج السوري في لجنة الحج العليا، سامر بيرقدار، في مؤتمر صحفي، إن النظام السوري هو مصدر إشاعات التأخير، موضحًا أن الدعوة تأتي محددة بين تاريخي بداية توقيع العقود وتاريخ الانتهاء، ما بين 26 من كانون الأول من عام 2018 و20 من شباط من عام 2019 وتقوم وزارة الحج بتحديد مواعيد الدول عن طريق المراسلات.

وأضاف بيرقدار ردًا على سؤال عنب بلدي، في المؤتمر الصحفي، أن التوقيع كان ضمن الوقت المحدد، مشيرًا إلى أن موعد اللجنة كان في 13 من شباط أي قبل نهاية الموعد المحدد بأسبوع، وهو موضوع تنظيمي، ولكن الإعلام يصر على أنه تأخير.

وأوضح بيرقدار أن اللجنة وقعت اتفاقية ترتيبات شؤون الحج لعام 2019 بزيادة بلغت 3500 حاج عن الموسم الماضي ليصبح عدد الحجاج 22500 ألف حاج.

وتنشر وسائل إعلام النظام السوري ووسائل إعلام أخرى منها قنوات ووكالات روسية بشكل سنوي عن منع المملكة العربية السعودي الحجاج السوريين من الداخل السوري.

ونقلت قناة “RT” الروسية عن مصدر من وزارة الأوقاف السورية، وصفته بالموثوق، 1 من آذار، قوله إن “وزارة الحج السعودية منعت هذه السنة أيضًا الحجاج السوريين من الداخل، بينما وقعت اتفاقية مع ما يسمى الائتلاف المعارض”.

ولكن اللجنة أكدت أنها تستقبل بشكل سنوي طلبات الحجيج من الداخل والخارج للسوريين على حد سواء دون النظر إلى خلفياتهم.

وبدأ التسجيل الأولي للحج الموسم الحالي في 16 من شباط الماضي، على أن ينتهي في 18 من آذار الحالي، في مكاتب مكاتب اللجنة المنتشرة في تركيا والشمال السوري ومصر ولبنان والأردن إضافة لدول الخليج العربي (الإمارات، الكويت، وقطر).

وتدير لجنة الحج، التابعة لـ “الائتلاف السوري” المعارض، ملف الحج منذ الأول من أيار 2013، بعد سحبه من النظام السوري وتسليمه للائتلاف من قبل السعودية.

وكانت اللجنة حددت، منتصف شباط الماضي، شروط تسجيل الحجاج للموسم الحالي، منها أن يكون المتقدم مسلمًا يحمل جواز سفر سوريًا، ويمتلك القدرة الصحية على أداء المناسك بمفرده وعلى مسؤولية رئيس المجموعة، أو يلزم بمرافق مقبول ضمن الشروط.

وأجاب بيرقدار على سؤال عنب بلدي عن ارتفاع تكاليف الحج، أن هناك زيادة بلغت 10% عن الموسم الماضي.

كما اشترطت اللجنة أن تصطحب المرأة محرمًا شرعيًا معها لمن كانت من مواليد 1974 سنة وما قبل، ولا يسمح بعصبة النساء لمن حجت سابقًا.

ولا يسمح لمن أدى مناسك الحج خلال أحد الأعوام الخمسة الماضية التسجيل حاليًا، باستثناء من كان محرمًا لوالدته أو زوجته.

وحددت اللجنة الأعمال المقبولة للتسجيل الأولي، إذ يقبل تسجيل الطلب لمن أتم الخامسة والعشرين من عمره.

أما الأوراق المطلوبة فهي جواز سفر سوري صالح لتاريخ 1 من شباط 2020، وصور شخصية ملونة ذات خلفية بيضاء، وإثبات صلة القرابة ضمن الطلب، مشيرة إلى أنه لن تقبل لصاقات التمديد في جواز السفر.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة