زيدان أم مورينيو.. من يخلف سولاري في ريال مدريد؟

مدربي ريال مدريد السابقين، زين الدين زيدان و جوزيه مورينيو (تعديل عنب بلدي)

مدربي ريال مدريد السابقين، زين الدين زيدان و جوزيه مورينيو (تعديل عنب بلدي)

ع ع ع

ضمن ريال مدريد موسمًا صفريًا، تقريبًا، بعد خروجه رسميًا من دوري أبطال أوروبا وكأس ملك إسبانيا، وخروجه شبه الرسمي من مسابقة الدوري الإسباني، وبقي كأس السوبر الإسباني هو الشيء الوحيد الذي قد ينافس عليه النادي الملكي في حال خرج نهاية الدوري في المركز الثاني، بموجب قانون الاتحاد الإسباني الجديد، الذي يفرض إقامة مواجهات نصف نهائية بين أول وثاني الدوري وأول وثاني الكأس للعب السوبر الإسباني.

بدأت الصحافة المدريدية، ومن ضمنها صحيفتا “ماركا” و”الآس”، سلسلة من التكهنات حول مصير المدير الفني سانتياغو سولاري بعد فشله في الحفاظ على أي آمال للنادي الملكي وخروجه من دوري أبطال أوروبا على يد أياكس أمستردام، والخليفة المحتمل له.

وفي تقرير لها اليوم، 8 من آذار، قالت صحيفة “آس” الإسبانية إن إدارة ريال مدريد لا تحبذ خلال الوقت الحالي استمرار الأرجنتيني، سانتياغو سولاري، على رأس القيادة الفنية للفريق حتى نهاية الموسم، وإن قرار إقالة المدرب الأرجنتيني تم تأجيله حتى يوم الاثنين المقبل، أي بعد مواجهة ريال مدريد مع بلد الوليد في الجولة السابعة والعشرين من بطولة الدوري والكأس.

وعلى الرغم من حتمية قرار إقالة سانتياغو سولاري، لا سيما مع نهج ريال مدريد المتبع بعدم إعطاء فرصة ثانية للمدب الذي يخفق، فإن المختلف عليه هو موعد قرار الإقالة، هل هو اليوم أم عند نهاية الموسم.

كما تختلف إدارة النادي حول الخليفة المحتمل لسولاري لا سيما بعد اتصالها بجوزيه مورينيو والمدير الفني السابق لريال مدريد، زين الدين زيدان، الذي أوقف مفاوضاته مع نادي يوفنتوس وفق ما ذكرت صحيفة “توتو سبورت” الإيطالية، ولكن زيدان فضل الانتظار حتى الصيف للقدوم إلى صفوف الملكي في حال تم الاتفاق بين الطرفين.

ووفق صحيفة “آس” فإن إدارة ريال مدريد لا تفكر بإنقاذ الموسم الحالي، ولكن التفكير الأساسي هو إعادة بناء الفريق فيما تبقى منه.

واعتبرت الصحيفة الإسبانية أن الخيار المفضل للإدارة هو زيدان في ظل ارتباط وثيق بينه وبين لاعبي النادي، ولكن فكرة عودته إلى قلعة مدريد صعبة، ومن جانب آخر فإن البرتغالي جوزيه مورينيو أبدى استعداده في أكثر من مناسبة لقيادة النادي الملكي مجددًا.

ويميل رئيس النادي، فلورنتينو بيريز، إلى التعاقد مع مورينيو، حيث يرغب بعودة صاحب “القبضة الحديدية” إلى النادي كوسيلة للسيطرة على اللاعبين.

ولكن إدارة النادي تتعارض مع رغبة بيريز، ولا سيما المدير العام للنادي والمسؤول الرياضي، خوسيه أنخيل سانشيز، بالإضافة إلى لاعبين منهم قائد الفريق سيرجو راموس.

وما يعقد المشهد الحالي هو حالة التوتر التي ظهرت بين رئيس النادي من جهة وسانتياغو سولاري من جهة أخرى، إلى جانب أن قسمًا من اللاعبين يرغبون برحيل سولاري ولا سيما متوسط الميدان فرانشيسكو إيسكو.

وقالت صحيفة “ماركا” في تقريرها اليوم، إن سيرجو راموس بعث برسالة لبيريز، طالب فيها بمحادثة قصيرة لعقد اجتماع في المستقبل لحل النزاع، مشيرةً إلى أن الرئيس والقائد يريدان أن يكونا بجانب المجموعة في مباراة أصبحت ذات أهمية قصوى بالنسبة للمستقبل القريب لريال مدريد.

ويرتبط تعاقد النادي حاليًا بمدرب مرتبط على نحو وثيق بتوقيت إقالة سولاري وهو ما يحدد واحدًا من الخياريين المتاحين والمطلوبين من الجماهير، فهل سيكون زيدان أم مورينيو خليفة سولاري؟



مقالات متعلقة


43200

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة