fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“ناركوس”.. قصة إمبراطورية بنيت على تلال من الكوكايين

ناركوس مسلسل من إنتاج شبكة "Netflix"

ع ع ع

يؤمن بابلو إسكوبار أن التعامل مع السياسيين لا يجب أن تختلف كثيرًا عن التعامل مع الميليشات المنافسة له في سوق تجارة المخدرات فجميعهم ميليشيات.

على الرغم من ذلك منع عناصره بادئ الأمر من التعامل مع السياسيين والقضاة والنواب في كولومبيا بهذه الطريقة، ولكنه سرعان ما عدل عن رأيه وانتهج أسلوب الترهيب في الحصول على مطالبه.

يصور مسلسل الجريمة “ناركوس” قصة تاجر المخدرات الأكثر شهرة والإمبراطورية التي بناها، ويروي تفاصيلها بطريقة وثائقية درامية (ديكودراما)، وهي سلسلة قوية في حوارها تتسارع الأحداث فيها وتتباطأ وفق الحاجة، ما يجعل المشاهد متشوقًا بشكل مستمر لمعرفة النهاية.

بابلو إسكوبار تاجر مخدرات كولومبي بدأ مطلع عمله بتهريب “الحشيش” والأجهزة الإلكترونية وبعض أنواع الأسلحة، ولكن بعد الحملة التي شنتها الحكومة التشيلية على مصادر المخدرات فيها، تعرف أسكوبار إلى “الصرصور” وهو مسؤول طبخ مادة الكوكايين في واحد من تلك المصادر في تشيلي ليتعرف إلى تلك المادة المخدرة عن طريقه، ويبدأ بحصد ملايين الدولارات من التجارة فيها.

توجه إسكوبار بتجارته الجديدة إلى أسواق ميامي الأمريكية حيث يوجد أغنياء أمريكا والسياح، وفتح خطوطًا عديدة للتهريب جوًا وبرًا وبحرًا وعن طريق المسافرين والركاب والشرطة وعشرات الوسائل مهربًا آلاف الأطنان من مادة الكوكايين لتصل مرابحه اليومية إلى أكثر من 50 مليون دولار، حتى وصل به الأمر إلى أنه لا يعرف أين يصرف نقوده فدفنها في الأرض موزعة في مدينته ومدن كولومبية أخرى مجاورة.

لم ترق تجارة المخدرات لواشنطن وخروج ملايين الدولارات يوميًا من يديها، فذهبت باتجاه كف يد تجار مخدرات كولومبيين عن أسواقها، وأعلن الرئيس الأمريكي ريغان الحرب على تجار المخدرات في كولومبيا ليوقع اتفاق تسليم المطلوبين من تجار المخدرات للولايات المتحدة الأمريكية.

أدى ذلك إلى غضب كبير في صفوف تجار مخدرات كولومبيا ووضعهم في مواجهة مفتوحة وحرب معلنة مع الحكومة ومجلس النواب، وما زاد الطين بلة هو رفض مجلس النواب لأسكوبار بعد نجاحه بالانتخابات، فانتقل لنهج آخر قتل فيه السياسيين والنواب والمرشحين الذين يؤيدون سياسة تسليم المطلوبين.

“ناركوس” مسلسل جريمة أمريكي أنتجه كريس برانكاتو وكارلو برنار ودوغ ميرو، بث لأول مرة في 28 من آب 2015، على شبكة “Netflix” ويتألف المسلسل من ثلاثة أجزاء ومن المتوقع عرض الجزء الرابع قريبًا.

حصل العمل على إشادة من متابعي المسلسلات وحصد نجاحًا كبيرًا في سوق الإنتاج العالمية، وقيمه المتابعون بـ 8.8 على موقع “IMDB”.

وهو من بطولة واغنر مورا بدور بابلو أسكوبار، وبويد هولبروك بدور المحقق ستيف مورفي، وبيدرو باسكال بدور خافير بيينا، وألبيرتو آمان بدور الضابط هالمر هييرا، وبولينا غايتان بدور تاتا أسكوبار.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة