زيارة متوقعة لروحاني إلى دمشق

رئيس النظام السوري بشار الاسد، والرئيس الإيراني حسن روحاني- 25 شباط 2019 (رئاسة الجمهورية السورية)

ع ع ع

توقع السفير الإيراني في سوريا، جواد ترك آبادي، زيارة قريبة للرئيس الإيراني، حسن روحاني، إلى سوريا.

وقال ترك آبادي لموقع “العهد الإخباري” اليوم، الاثنين 11 من آذار، إن الزيارات بين المسؤولين السوريين والإيرانيين ستتواصل، وتوقع أن يزور روحاني سوريا في وقت قريب.

وأضاف السفير الإيراني أن “القيادتين السورية والإيرانية دائمًا على تواصل”، واعتقد أن زيارة الأسد إلى طهران “كانت زيارة موفقة وناجحة جدًا وأعطت بوضوح دلالات تشير إلى عمق المحبة والود الذي يكنه كل المسؤولين في الجمهورية الإسلامية الإيرانية لسوريا قيادة وشعبًا”.

وأجرى الأسد زيارة “مفاجئة” إلى طهران، الاثنين 25 من شباط الماضي، التقى خلالها المرشد الأعلى، علي خامنئي، ورئيس البلاد، حسن روحاني، بالإضافة إلى قائد “الحرس الثوري” الإيراني، قاسم سليماني.

وأعقبت الزيارة استقالة وزير الخارجية، جواد ظريف، بسبب عدم علمه بالزيارة، وأشار قاني إلى أن “الرئيس روحاني كان على علم بالزيارة، ويبدو أنه أهمل إبلاغ ظريف وهذا الأمر يعود للحكومة”.

وأعلن مسؤول في “الحرس الثوري الإيراني”، أن “فيلق القدس”، الذي يترأسه قاسم سليماني، هو من أحضر رئيس النظام السوري، بشار الأسد، إلى إيران.

وقال نائب قائد “فيلق القدس” التابع، للحرس الثوري الإيراني، إسماعيل قاني، بحسب وكالة “إسنا” الإيرانية، الأربعاء الماضي، إن الأسد أُحضر إلى إيران من قبل “فيلق القدس” وإن الرئيس، حسن روحاني، كان على علم بالزيارة.

ويتزامن تصريح السفير الإيراني مع زيارة يقوم بها روحاني إلى العراق تستمر لثلاثة أيام، في زيارة تعتبر الأولى منذ توليه الرئاسة.

وتدعم إيران النظام السوري اقتصاديًا وسياسيًا، إضافة إلى دعمها لتشكيلات عسكرية قاتلت مع قوات الأسد ضد فصائل المعارضة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة