fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“تحرير الشام” تعيد فتح طريق دارة عزة- عفرين أمام التجارة فقط

عناصر من هيئة تحرير الشام في منطقة عويجل غربي حلب - 4 من كانون الثاني 2019 (إباء)

عناصر من هيئة تحرير الشام في منطقة عويجل غربي حلب - 4 من كانون الثاني 2019 (إباء)

ع ع ع

أعادت “هيئة تحرير الشام” فتح طريق دارة عزة- عفرين، بعد يومين من إغلاقه لأسباب أمنية تتعلق بهاربي سجن إدلب المركزي.

وأفاد مراسل عنب بلدي في ريف إدلب اليوم، السبت 16 من آذار، أن “تحرير الشام” أعادت فتح الطريق الواصل بين ريف حلب الغربي وعفرين في الساعة الثامنة صباحًا ذهابًا وإيابًا.

وقال المراسل إن فتح الطريق أمام الشحن التجاري فقط بينما يمنع مرور المدنيين والعسكريين.

وتعرض السجن المركزي، الذي تسيطر عليه “تحرير الشام” غربي مدينة إدلب، الأربعاء الماضي، لقصف من الطيران الحربي الروسي ما أدى إلى مقتل عدد من السجناء وفرار آخرين.

وعقب فرار السجناء استنفرت “تحرير الشام” على حواجزها في المحافظة، ووضعت أرقامًا للتواصل مع جهازها الأمني للإخبار عن أماكن هروبهم.

وفي حديث سابق مع مسؤول العلاقات الإعلامية في “الهيئة”، عماد الدين مجاهد، قال إن “95% من الهاربين ألقي القبض عليهم”.

وبحسب المراسل لاتزال عمليات البحث عن الهاربين من سجن إدلب المركزي من جانب “تحرير الشام” مستمرة، مع تدقيق كبير على الحواجز التابعة لها والمنتشرة في محافظة إدلب.

وكانت “تحرير الشام” أحكمت سيطرتها على المعابر الواصلة مع عفرين في أثناء العمل العسكري الذي بدأته ضد “حركة نور الدين الزنكي”، مطلع العام الحالي، وتمكنت فيه من السيطرة على كامل الريف الغربي لحلب.

ويوجد معبران يربطان المنطقتين (غربي حلب، عفرين): الأول طريق الغزاوية- دير سمعان المعروف بطريق دارة عزة، والثاني طريق دير بلوط- أطمة في ريف إدلب الشمالي.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة