fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

الكرملين يرفض التعليق حول فحوى رسالة بوتين للأسد

رئيس النظام السوري بشار الأسد خلال استقباله وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو- 19 من اذار 2019 (رئاسة الجمهورية السورية فيس بوك)

ع ع ع

رفض المتحدث الرسمي باسم الكرملين، ديميتري بيسكوف، اليوم 21 من آذار، التعليق على مضمون الرسالة التي حملها وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، إلى رئيس النظام السوري، بشار الأسد، وما إذا كانت تتضمن مسألة مدينة إدلب في الشمال السوري.

وأجاب بيسكوف، خلال مؤتمر صحفي، عن ذكر ملف مدينة إدلب في رسالة الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، إلى الأسد، أن كل ما يستطيع أن يقوله هو أن “الرسالة تناولت العلاقات الثنائية الروسية- السورية، إضافة إلى عملية التسوية السياسية الدبلوماسية في سوريا”.

وبحسب وزارة الدفاع الروسية، فإن زيارة شويغو إلى سوريا جاءت بتكليف رسمي من بوتين، حيث عقد مباحثات مع الأسد ونقل خلالها رسالة من بوتين.

وأضافت الوزارة أن الطرفين تباحثا في قضايا محاربة الإرهاب الدولي في سوريا، إلى جانب إمكانية العودة الطوعية للاجئين والنازحين إلى مواقع إقامتهم في سوريا.

وتأتي زيارة شويغو بعد يوم على زيارة كل من رئيس الأركان الإيراني، محمد باقري، ورئيس الأركان العراقي، عثمان الغانمي، لسوريا ومقابلتهما الأسد.

ويلف الغموض مستقبل مدينة إدلب شمالي سوريا، وإمكانية استمرار الاتفاق بين تركيا وروسيا، المتوافق عليه في أيلول الماضي.

وتضمن الاتفاق الروسي التركي إقامة منطقة منزوعة السلاح في إدلب، إلا أن النظام السوري تجاهل الاتفاقية واستأنف قصف المنطقة مع تكثيفه خلال الأيام الماضية.

كما استهدف الطيران الحربي أحياء سكنية وسط إدلب، اليوم، ما أدى إلى مقتل خمسة مدنيين وإصابة عشرات آخرين، وفقًا لما أعلن الدفاع المدني.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة