fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

تنديد دولي بتصريحات ترامب حول سيادة إسرائيل على الجولان السوري

منطقة فض الاشتباك في الجولان بين سوريا واسرائيل بوجود قوة أممية (رويترز)

منطقة فض الاشتباك في الجولان بين سوريا واسرائيل بوجود قوة أممية (رويترز)

ع ع ع

أثارت تصريحات الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بشأن تبعية الجولان السوري لإسرائيل بالكامل ردود فعل دولية، نددت بمجملها بمضمون التصريحات، إذ أعلنت منظمة الأمم المتحدة، الخميس 21 من آذار، أنها لا تزال ملتزمة بقرارات مجلس الأمن والجمعية العامة التي تنص على أن الجولان السوري محتل من قبل إسرائيل.

وقال نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، فرحان حق، في تصريحات صحفية من نيويورك إن تبعية الجولان لإسرائيل “عمل غير مشروع” بموجب القانون الدولي.

أما الاتحاد الأوروبي فأعلن رفضه الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان، وقالت المتحدثة باسم رئيسة الدبلوماسية الأوروبية، مايا كوسيانتشيتش، إن موقف الاتحاد الأوروبي حيال تبعية الجولان “لم يتغير”.

ونددت جامعة الدول العربية بدورها بتصريحات ترامب، وقال الأمين العام للجامعة، أحمد أبو الغيط، “إن التصريحات الصادرة عن أقطاب الإدارة الأمريكية، والتي تمهد لاعتراف رسمي أمريكي بسيادة إسرائيلية على الجولان السوري المحتل تعتبر خارجة بشكل كامل عن القانون الدولي”.

وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قال في تغريدة مفاجئة عبر حسابه في “تويتر”، أمس، إنه حان الوقت لكي تعترف الولايات المتحدة الأمريكية بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان السورية.

تحذير تركي- روسي- إيراني

الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، رفض تصريحات ترامب بشأن الجولان، وقال خلال اجتماع لمنظمة التعاون الإسلامي في اسطنبول، اليوم، إن اعتراف واشنطن بتبعية الجولان لإسرائيل “يضع المنطقة على شفا أزمة جديدة”.

وكذلك قال المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم كالن، في تغريدة عبر حسابه الرسمي في “تويتر”، إن “مساندة الإدارة الأمريكية للأنشطة غير الشرعية لإسرائيل في مرتفعات الجولان السورية المحتلة دعم لسياسة الاحتلال وتعميق النزاعات في المنطقة”.

وعبرت روسيا عن رفضها للتمهيد الأمريكي للاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان السوري، إذ قال السيناتور الروسي فلاديمير جباروف في تصريحات لوكالة “ريا نوفوستي” الروسية، إن الولايات المتحدة تسعى إلى صب الزيت على النار وإشعال الصراع في المنطقة.

من جانبها علقت الخارجية الإيرانية على تصريحات ترامب، إذ قال المتحدث باسم الخارجية، بهرام قاسمي، في تصريحات صحفية إن “هذا الاعتراف غير قانوني وغير مقبول ولا تأثير له على الحقيقة، وهي تبعية الجولان لسوريا”.

واستولت إسرائيل على مرتفعات الجولان التابعة لسوريا في حرب 1967، ونقلت بعدها مستوطنين إلى المنطقة ثم أعلنت ضمها إليها في 1981، في إجراء لم يلق اعترافًا دوليًا.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة