حمص.. مسلحون يعتقلون قائد “جيش التوحيد” السابق منهل الصلوح

منهل الصلوح قائد "جيش التوحيد" السابق في ريف حمص الشمالي (صفحة منهل الصلوح الشخصية)

منهل الصلوح قائد "جيش التوحيد" السابق في ريف حمص الشمالي (صفحة منهل الصلوح الشخصية)

ع ع ع

اعتقلت مجموعة مسلحة يعتقد أنها تابعة لـ”حزب الله” اللبناني قائد فصيل “جيش التوحيد” السابق، منهل الصلوح، بالقرب من مدينة تلبيسة شمال مدينة حمص وسط سوريا.

وأفاد مراسل عنب بلدي في حمص اليوم، السبت 23 من آذار، أن سيارتي دفع رباعي (بيك آب) اعتقلت الصلوح من جسر تلبيسه بعد التعرض له بالضرب وتكسير سيارته، مساء أمس الجمعة.

وأشار المراسل إلى انتشار مجموعات لـ “حزب الله” بالقرب من منطقة الحادثة، لكن عنب بلدي لم تستطع التأكد من الجهة التي تقف وراء الاعتقال.

ولم تتبن أي جهة العملية حتى اللحظة.

ويعتبر الصلوح واحدًا من عرابي الاتفاقية التي تمت مع الجانب الروسي بوساطة “تيار الغد” الذي يقوده أحمد الجربا، في أيار 2018.

وعقب التوقيع أعلن الصلوح عبر تسجيل مصور عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، أنه باقٍ في المنطقة معتبرًا أنه “ليس بضمانة أحد وإنما الله فقط والسلاح الذي نملكه”.

وتوصلت الفصائل العسكرية في ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي، لاتفاق على وقف إطلاق النار بشكل كامل في المنطقة، بعد مفاوضات أجرتها مع الجانب الروسي، مطلع أيار من العام الماضي.

وشمل اتفاق “التسوية” المنشقين والمدنيين وضمان عدم ملاحقتهم أمنيًا على أن يساق، المطلوبون للخدمتين الإلزامية والاحتياطية، بعد انقضاء الفترة.

وكان قائد فصيل “جيش التوحيد” السابق ممن رفضوا خروج المقاتلين والمدنيين إلى محافظة إدلب وأرياف حلب، ودعا للبقاء في المنطقة، على الرغم من عدم توفر الضمانات المطلوبة، التي تسببت بعرقلة الاتفاق أكثر من مرة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة