إغلاق معبر سيمالكا بسبب ارتفاع منسوب المياه

معبر سيمالكا على الحدود السورية العراقية- 17 كانون الثاني 2019 (معبر سيمالكا)

ع ع ع

أعلنت إدارة معبر سيمالكا، الذي يصل محافظة الحسكة بإقليم كردستان العراق، إغلاقه بسبب ارتفاع منسوب المياه نتيجة الأمطار.

وقالت الإدارة عبر الحساب الرسمي للمعبر في “فيس بوك”، اليوم الاثنين 25 من آذار، إن توقف العمل في المعبر كان نتيجة خروج الجسرين، المخصصين للعبور، عن العمل بسبب ارتفاع منسوب المياه وهطول الأمطار.

وأضافت الإدارة أنه سيتم نشر أي تطور في الأخبار حول المعبر خلال الساعات المقبلة.

ويقع المعبر على الحدود الشمالية الشرقية لسوريا مع الأراضي العراقية ويفصل بينها فرع الخابور من نهر دجلة.

وأنشئ معبر “سيمالكا” عام 2012، وأسست إدارته جسرًا حديديًا على نهر دجلة لتسهيل مرور البضائع، وعبره سابقًا آلاف السوريين الهاربين من ظروف الحرب في سوريا، بداعي اللجوء أو العمل.

وتمر عبر المعبر بشكل يومي المواد الغذائية والتموينية بالاتجاهين إلى جانب المواد الأولية التي تدخل في الصناعات كافة، وبينها قطع الآليات الزراعية ومستلزمات المعامل الصغيرة.

أما المدنيون فكانوا ينتقلون بين الطرفين بواسطة زورق مخصص لنقل الأشخاص بين ضفتي نهر دجلة.

لكن بعد غرق الزورق الوحيد في كانون الأول الماضي، قررت الإدارة استخدام الجسر في نقل المسافرين بعد خسارة الزورق الوحيد.

وتتعرض مناطق شرق الفرات لأمطار غزيرة وسيول عمت معظم المناطق بين الحسكة والقامشلي، لتغمر أحياء وشوارع رئيسية في مناطق تربه سبيه وجل آغا وديرك والقحطانية.

وقالت وكالة “هاوار” التابعة للإدارة الذاتية، اليوم، إن لجنة الطوارئ سارعت إلى إنقاذ الأهالي وممتلكاتهم، بعد أن قطعت الفيضانات الطريق ما بين مدينة القامشلي وديرك في ظل محاولات لبلدية الشعب لفتح الطريق.

وأضافت الوكالة أن الفيضانات أدت إلى تدمير جسر حارة جودي في مدينة ديرك بريف القاملشي، ما عطل حركة السير.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة