العاصفة تخرج مشفى الراعي بريف حلب جزئيًا عن الخدمة

امطار غزيرة في مدينة الباب بريف حلب- 30 من آذار 2019 (مدينة الباب فيس بوك)

ع ع ع

خرج القسم العلوي من مستشفى الراعي في ريف حلب عن الخدمة بسبب العاصفة القوية التي تضرب المنطقة.

وأفاد مراسل عنب بلدي اليوم، السبت 30 من آذار، أن العاصفة الهوائية التي ضربت الشمال السوري مصحوبة بالأمطار الغزيرة أدت إلى تضرر القسم العلوي من مشفى الراعي بريف حلب الشمالي.

وأكد المراسل خروج القسم عن الخدمة بشكل كامل، ما أدى إلى استدعاء مؤازرات من المشافي الأخرى والمراكز الطبية بريف حلب الشمالي، ونقل بعض المرضى إلى العناية المشددة.

ويعتبر المستشفى واحدًا من ثلاث مستشفيات أنشأتها الصحة التركية بريف حلب الشمالي والشرقي، مشيرًا إلى أن المستشفى تأثر بشكل كبير كونه مسبق الصنع وعدم وجود أبنية بجواره.

وتتعرض بلاد الشام لمنخفض جوي قوي أدى إلى تساقط أمطار غزيرة في عدة مناطق، بما فيها الشمال السوري.

وفي بيان نشره “منسقو الاستجابة” اليوم، فإن 19 مخيمًا حدوديًا في منطقة تل الكرامة ومناطق مجاورة لها في الشمال السوري تضرر نتيجة الفيضانات التي تسببت بها الأمطار، مضيفًا أن تلك المخيمات تضم ما يزيد على 1856 عائلة نازحة.

وبحسب البيان، فإن تلك المخيمات تعاني بالأصل من سوء الرعاية والخدمات، وازداد وضعها سوءًا خلال الفترة الأخيرة نتيجة موجات النزوح الجديدة بسبب القصف الذي تشهده إدلب.

وحدد المنسقون الاحتياجات العاجلة للاستجابة لتلك الأزمة، وتتلخص بسحب المياه من مناطق المخيمات عن طريق آليات شفط، وإيجاد آليات معينة لتصريف المياه، وحفر خنادق في محيط المخيمات وحول الخيام، وتعويض الأضرار المادية الناجمة عن الفيضانات.

كما دعا البيان إلى تأمين مواد عزل خاصة بالخيام واستبدال الخيام التالفة بجديدة ونقل المخيمات العشوائية من مجرى السيول إلى مناطق مرتفعة نسبيًا.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة