fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

لأول مرة.. حكومة النظام السوري تبيع البنزين بالسعر الحر

ازدحم على محطة وقود في سوريا (دمشق الآن)

ع ع ع

بدأت حكومة النظام السوري ببيع البنزين بالسعر الحر عبر كازيات متنقلة في العاصمة دمشق، والتي تعتبر أولى خطوات رفع الدعم عن المادة.

ووضعت محافظة دمشق اليوم، الثلاثاء 16 من نيسان، محطة متنقلة لتأمين البنزين نوع “أوكتان 95” في منطقة المزة وبسعر 600 ليرة سورية.

وكانت وزارة النفط أعلنت، أمس، أنها ستضع، بالتنسيق مع محافظة دمشق، محطتين متنقلتين لبيع البنزين في دمشق بسعر التكلفة.

واعتبرت الوزارة أن الاجراءات الحكومية المتخذة للتخفيف من الاختناقات على محطات الوقود.

وهي المرة الأولى التي تبيع فيها الوزارة سعر ليتر البنزين بالسعر الحر، إذ كانت مادة البنزين من المواد المدعومة من قبل الحكومة وكان سعر الليتر يبلغ 225 ليرة سورية.

وتعتبر الخطوة أولى المراحل برفع الدعم عن سعر البنزين وبيعه بالسعر العالمي الذي يبلغ متوسط سعره 1.14 دولار، أي ما يعادل 621 ليرة سورية.

وتعيش سوريا أزمة محروقات منذ أشهر وخاصة في مادة البنزين، وزادت تلك الأزمة خلال الأيام الماضية، الأمر الذي أدى إلى ازدحام في محطات الوقود والانتظار لساعات طويلة.

وأرجع مسؤولو النظام السوري وخاصة رئيس مجلس الوزراء، عماد خميس، الأزمة إلى العقوبات المفروضة على سوريا بالإضافة إلى اتهام قناة السويس في مصر بالإسهام في العقوبات عبر منع مرور ناقلات النفط إلى سوريا.

لكن مجلس الوزراء في مصر نفى منع أي ناقلة متوجهة إلى سوريا.

وتعتبر الخطوة تمهيدًا لقبول الشارع السوري برفع الدعم عن المحروقات، عبر توفيره في الكازيات المتنقلة التي تبيع بالسعر الحر وتقليله في الكازيات التابعة للحكومة.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة