fbpx

هجوم على كنيس يهودي في أمريكا وتحقيق بعلاقة المتهم بحريق مسجد

شريف مقاطعة سان دييغو ويليام غوري يسير قرب كنيس تعرض لإطلاق النار - 27 نيسان 2019 (AP)

شريف مقاطعة سان دييغو ويليام غوري يسير قرب كنيس تعرض لإطلاق النار - 27 نيسان 2019 (AP)

ع ع ع

قتلت امرأة وجرح ثلاثة أشخاص جراء إطلاق شخص النار على مصلين داخل معبد يهودي في ولاية كاليفورنيا، خلال احتفالهم بآخر أيام أسبوع عيد الفصح اليهودي السبت 27 من نيسان.

وصرح رئيس شرطة مقاطعة سان دييغو، ديفيد نيسليت، بأن المعتدي جون تي إرنيست، اتصل بالشرطة للإبلاغ عن الحادثة بعد فترة وجيزة من فراره من الكنيس.

وقال إنه ما إن اقتربت منه سيارة الشرطة على الطريق حتى “أوقف المتهم سيارته، خرج منها ويداه مرفوعتان وتم اعتقاله فورًا”.

وإضافة إلى مقتل امرأة في الستين من عمرها، أصيب حاخام المعبد ورجل وفتاة بشظايا وجروح، ليست بالخطيرة، جراء إطلاق النار.

وكان المعتدي إرنيست نشر على الإنترنت “بيانًا”، قبل ساعة من الهجوم، عبر فيه عن عدائه لليهود وللمسلمين، ونسب فيه إشعال حريق في مسجد في كاليفورنيا في 24 من آذار الماضي، والذي لم يسبب سوى أضرار بسيطة في البناء.

وأطلق إرنيست، البالغ من العمر 19 عامًا، النار ضمن الكنيس، الذي كان يضم حوالي 100 شخص، ولكن سلاحه تعطل ما أدى إلى فراره مع قيام حارس خاص خارج الخدمة بإطلاق النار عليه.

وقال آمر شرطة مقاطعة سان دييغو (مدينة في كالفورنيا)، ويليام غوري، إن الحارس لم يصبه ولكنه أصاب سيارته، وتابع أن الشرطة توجه لإرنيست تهمة جريمة الكراهية إضافة إلى تهمة جريمة القتل، مع التحقيق معه فيما يتعلق بإشعال الحريق في المسجد.

وفي بيانه عبر إرنيست عن تأييده للمهاجم الذي أطلق النار على مسجدين في نيوزيلندا، مسببًا مقتل 50 شخصًا، في 15 من آذار الماضي.

واستخدم إرنيست موقعي Pastebin.com وMediafire.com لنشر كتاباته مع وضع روابط لها على موقع 8chan.

وأتى هذا الهجوم بعد ستة أشهر من اعتداء على كنيس آخر في بيتسبيرغ، سبب مقتل 11 شخصًا، وكانت الشرطة اعتقلت شخصًا نسبت إليه تهمة الهجوم الذي حصل في 27 من تشرين الأول.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة