خاص: تعميم يأمر القطع العسكرية في سوريا بقتل الكلاب الشاردة

جنود من الجيش الروسي يقومون بدورية في مدينة تدمر السورية القديمة (AFP)

جنود من الجيش الروسي يقومون بدورية في مدينة تدمر السورية القديمة (AFP)

ع ع ع

أصدرت هيئة إدارة العمليات في القيادة العامة للجيش السوري تعميمًا بتشكيل فرق مجهزة بالأسلحة لقتل الكلاب الشاردة حول القطع العسكرية، بسبب تعرض العساكر للعض من قبلها.

وبحسب التعميم الصادر في 22 من نيسان، وحصلت عليه عنب بلدي اليوم، الاثنين 29 من نيسان، يطلب من جميع قادة الوحدات العسكرية تشكيل فرق عمل مجهزة بالأسلحة الحربية أو أسلحة الصيد والقيام بحملة إبادة للكلاب الشاردة.

وطلب التعميم وضع الكلاب بعد قتلها في حفر ترابية وردمها بإحكام.

وأرجع التعميم السبب إلى ازدياد تعرض العسكريين للعض من قبل الكلاب الشاردة في محيط الثكنات العسكرية، وازدياد معدلات مراجعتهم للمشافي العسكرية.

وأشار إلى أن عض الكلاب قد يزيد من إصابة العسكريين بداء الكلب القاتل في ظل تعذر تأمين اللقاح النوعي من قبل وزارة الصحة لارتفاع تكاليف استيراده، إضافة إلى أن الكلاب السبب الأول لداء اللاشمانيا.

وشهدت شوارع وأزقة دمشق خلال العامين الماضيين انتشار كلاب شاردة، جاءت من المناطق الجبلية في الأرياف القريبة من العاصمة، نتيجة هروبها من القصف والأعمال العسكرية في تلك المناطق.

ويكمن خطر الكلاب الشاردة في كونها تتغذى على جثث القتلى الذين يسقطون في مناطق الاشتباكات، قبل وصولها إلى الأحياء المأهولة في المدن.

وقامت محافظة دمشق بعدة حملات ضد الكلاب الشاردة، وأعلنت عن قتل العشرات منها وخاصة في ريف دمشق.

كما طلب التعميم اقتلاع وحرق عشبة الشنان حول الثكنات العسكرية للتخلص من بعوضة “فاصدة الرمل” التي تتكاثر فيها وتلدغ الكلاب وتنقل طفيلي اللاشمانيا.

وأعرب القيادة العامة عن أملها من القادة التقيد بالتعميم وإيلاء اهتمام للحد من الظاهرة بسبب تأثيرها السلبي على المقاتلين.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة