fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

جومرد موسى.. 38 عامًا من الذهب

جومرد موسى 17 نيسان 2014 (صفحة جومرد موسى على فيس بوك)

جومرد موسى 17 نيسان 2014 (صفحة جومرد موسى على فيس بوك)

ع ع ع

يعد اللاعب جومرد موسى أحد لاعبي الجيل الذهبي لنادي الجهاد، برفقة لاعبين أمثال هيثم كجو وسامر سعيد وغيرهم من اللاعبين الذين حققوا مجدًا للنادي وكانوا أعمدة الفريق الذهبية.

كما كان يعد أحد أبرز لاعبي سوريا في بداية الألفية الجديدة، وحصد عدة ألقاب مع نادي الجيش.

البداية من نادي الجهاد

ولد جومرد موسى عام 1979 في مدينة القامشلي، وانضم لنادي الجهاد منذ طفولته، وتدرج في فئاته العمرية، وحقق لقب دوري الشباب ليتم ترفيعه إلى الفريق الأول، والذي كان يضم أفضل لاعبي النادي في فترة أطلق عليها لقب “الفترة الذهبية” لنادي الجهاد، أمثال هيثم كجو وقذافي عصمت وسامر سعيد وغيرهم.

وانتقل بعدها إلى فريق الجيش والذي كان يضم أبرز لاعبي سوريا في تلك الفترة.

لاعبو فريق الجهاد 2 نيسان 2018 (صفحة جومرد موسى على فيس بوك)

لاعبو فريق الجهاد (صفحة جومرد موسى على فيس بوك)

إنجازات من ذهب مع نادي الجيش

حقق جومرد موسى بعد انضمامه إلى نادي الجيش عدة ألقاب فردية وجماعية، جعلته أحد أبرز اللاعبين السوريين في تاريخ كرة القدم السورية، فحقق لقب الدوري السوري أربع مرات، ولقب كأس الجمهورية ثلاث مرات.

ولم تتوقف إنجازات جومرد على الصعيد المحلي، فحقق لقب كأس الاتحاد الآسيوي في عام 2004، بعد فوزه على نادي الوحدة 3-2 ذهابًا، وهزيمته إيابًا بهدف مقابل صفر.

كما حقق وصافة بطولة الأندية العربية مرتين متتاليتين، ووصافة بطولة النخبة العربية مرتين أيضًا، ووصيف بطولة العالم العسكرية في مصر.

وحقق جومرد موسى على الصعيد الفردي لقب أفضل لاعب في سوريا مرتين متتاليتين، في عامي 2002-2003.

 

مسيرة طويلة بعد الرحيل

رحل جومرد موسى عن فريق الجيش بعد ثمانية مواسم، لينتقل إلى فريق جبلة لموسم واحد، ومنه إلى فريق الطليعة ولعب معه موسمين، وحط رحاله بعدها في فريق البادية الأردني في عام 2010.

بعدها عاد ليلعب في نادي الوثبة ويعمل ضمن الفريق الفني أيضًا، وفي النهاية إلى فريقه الأم الجهاد كمدرب ولاعب.

أعلن جومرد اعتزاله في 26 من أيلول عام 2017، والتزم بتدريب فريقه الجهاد، مع حصوله على الشهادات الآسيوية.

وأخيرًا أعلن استقالته من تدريب الفريق، نظرًا للظروف الصعبة التي يمر بها الفريق، وحاجته للحاق بعائلته في ألمانيا في عام 2018.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة