على وقع المعارك.. الشمال السوري يصلي صلاة عيد الفطر (صور)

صلاة العيد في مسجد معرة النعمان الأموي (مركز المعرة الإعلامي)

صلاة العيد في مسجد معرة النعمان الأموي (مركز المعرة الإعلامي)

ع ع ع

صلى أهالي المنطقة الشمالية والشمالية الغربية في سوريا صلاة عيد الفطر بعد إعلان اليوم، الثلاثاء أول أيام شهر شوال، من قبل المؤسسات والهيئات الناظمة فيه.

وخالفت المناطق الشمالية والشمالية الغربية في محافظة إدلب وأرياف حلب وحماة، المناطق الخاضعة لسيطرة النظام الذي أعلن أن اليوم، الثلاثاء 4 من حزيران، هو المتمم لشهر رمضان وغدًا الأربعاء هو أول شوال.

ونشرت صفحات في مواقع التواصل الاجتماعي في إدلب صورًا لتأدية صلاة العيد في مدينة معرة النعمان التي شهدت استهداف السوق الشعبي فيها، أمس الاثنين، ما أدى إلى مقتل مدنيين.

وشهدت سوريا انقسامًا بموعد عيد الفطر بعد ما أعلن “المجلس الإسلامي السوري”، الذي يتخذ من تركيا مقرًا له أن اليوم الثلاثاء هو أول أيام عيد الفطر.

كما أعلنت “حكومة الإنقاذ”، العاملة في إدلب، أن اليوم الثلاثاء هو أول أيام عيد الفطر.

وقال “المجلس الإسلامي” إنه “نظرًا لاعتماد دخول شهر شوال في الأقطار المجاورة لسوريا شمالًا كتركيا وجنوبًا كالسعودية وما جاورها، قررت الهيئات الشرعية فيها دخول شهر شوال هذه الليلة، وعليه فإن المجلس الإسلامي السوري يقرر أن الثلاثاء الموافق لـ 4 حزيران هو أول أيام عيد الفطر”.

وأعلنت السعودية الثلاثاء أول أيام عيد الفطر بعد ثبوت رؤية هلال شهر شوال، وتبعها في ذلك قطر والعراق والكويت، وهو ما يعتبر مغايرًا لما قاله مركز الفلك الدولي عندما أعلن صعوبة رؤية الهلال يوم الاثنين 3 من حزيران.

وتشهد المناطق الشمالية الغربية لسوريا حملة عسكرية برية وحملة قصف جوي، إذ استهدفت الطيران الحربي التابع لقوات الأسد مناطق السرمانية وكورة وسحاب ودير سنبل بريف حماة الشمالي.

واستهدفت قوات الأسد، أمس الاثنين، السوق الشعبي في معرة النعمان في محافظة إدلب، ما أدى إلى مقتل أربعة مدنيين وإصابة آخرين.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة