fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

جاويش أوغلو يشارك في مراسم أداء بارزاني اليمين الدستورية

وزير الخارجية التركي يلتقي نيجرفان بارزاني في أربيل - 10 من حزيران 2019 (الأناضول)

وزير الخارجية التركي يلتقي نيجرفان بارزاني في أربيل - 10 من حزيران 2019 (الأناضول)

ع ع ع

شارك وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، في مراسم أداء نيجيرفان بارزاني اليمين الدستورية رئيسًا لإقليم كردستان العراق.

وذكرت وكالة الأناضول اليوم، الاثنين 10 من حزيران، أن جاويش أوغلو التقى بارزاني في إطار زيارة للعراق للمشاركة في مراسم أداء بارزاني اليمين الدستورية بوصفه الرئيس المنتخب لإقليم شمال العراق.

واستقبل بارزاني جاويش أوغلو في مطار أربيل الدولي إلى جانب السفير التركي لدى بغداد فاتح يلديز، وعدد من المسؤولين العراقيين.

وبحسب الوكالة، فإنه من المتوقع أن يلتقي جاويش أوغلو، بكل من الرئيس العراقي برهم صالح، ومسرور البارزاني، رئيس الأمن والاستخبارات في إقليم شمال العراق، ورئيس الجبهة التركمانية العراقية أرشد صالحي.

وتتزامن زيارة جاويش أوغلو إلى أربيل مع نجاحات عسكرية تتحدث عنها أنقرة في عمليتها في هاكورك شمالي العراق ضد “حزب العمال الكردستاني” (PKK).

وكانت العملية العسكرية للجيش التركي بدأت، في 28 من أيار الماضي، قبل ساعات من انتخاب نيجيرفان بارزاني، ابن شقيق وصهر الزعيم الكردي مسعود بارزاني، رئيسًا للإقليم الذي يتمتع باستقلال ذاتي.

وصوت خلال الجلسة التي عقدت في أربيل، 68 نائبًا من أصل 111، لصالح نيجيرفان بارزاني (52 عامًا).

ويعرف نيجيرفان بارزاني بعلاقته الطيبة مع تركيا ويشجع على الحوار معها، وقال خلال لقائه وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، نيسان الماضي، إن العلاقات مع أنقرة “مهمة واستراتيجية”.

ويرتبط إقليم كردستان العراق وتركيا بعلاقات قديمة منذ تسعينيات القرن الماضي، على الرغم من التوتر الذي حدث بين الطرفين.

وكانت قد تكررت الزيارات بينهما، أبرزها في عام 2011 إذ توجه الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إلى أربيل وافتتح مطار أربيل الدولي وكان يشغل منصب رئيس الوزراء آنذاك.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة