تقرير حقوقي يوثق حصيلة الانتهاكات بحق السيدات في إدلب

امرأة تجر عربة خضار في مدينة إدلب - 13 كانون الثاني 2018 (عنب بلدي)

امرأة تجر عربة خضار في مدينة إدلب - 13 كانون الثاني 2018 (عنب بلدي)

ع ع ع

وثقت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” حصيلة الانتهاكات بحق النساء في مناطق إدلب وريف حماة جراء الحملة العسكرية من قبل قوات الأسد وروسيا.

وبحسب الشبكة فإن ما لا يقل عن 82 سيدة قتلن و253 سيدة أصبن بجروح، منذ التصعيد العسكري في المنطقة في 26 من نيسان الماضي وحتى اليوم، الأربعاء 19 من حزيران.

كما وثق التقرير نزوج ما لا يقل عن 58 ألف سيدة، والاعتداء على 33 منشأة طبية من بينها أربعة مشاف مختصة بأمراض النساء والأطفال.

ويأتي ذلك في ظل تصعيد عسكري من قبل قوات الأسد وسلاح الجو الروسي على مناطق خفض التصعيد في إدلب وريف حماة ما أدى إلى مقتل العشرات ونزوح الآلاف من مدنهم.

وأفاد مراسل عنب بلدي في إدلب أن الطيران الحربي التابع للنظام شن غارات على مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي.

وتعرضت قرية ترملا بالريف الجنوبي إلى قصف مدفعي ما أدى إلى مقتل شخص، كما استهدف الطيران مدينة سراقب وبلدة كنصفرة في جبل الزاوية، ما أسفر عن مقتل امرأة وطفلة وإصابة آخرين.

وكان فريق “منسقو الاستجابة” أحصى مقتل 40 مدنيًا، الأسبوع الماضي، نتيجة الحملة العسكرية لقوات الأسد مدعومة بسلاح الجو الروسي على مناطق الشمال السوري.

وبحسب بيان اليوم، الاثنين الماضي، فإن 40 مدنيًا قتلوا، بينهم 11 طفلًا الأسبوع الماضي، ليصل مجموع الضحايا المدنيين خلال الحملة العسكرية الثالثة إلى 769 مدنيًا بينهم 221 طفلًا وعشرات الإصابات.

كما وثق الفريق نزوح 84904 عائلة (551877 نسمة) منذ الحملة العسكرية الثالثة لقوات الأسد وروسيا، في شباط الماضي، على أرياف إدلب وحماة.



مقالات متعلقة


Array

×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة