fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

ليبرا.. أسئلة مفتوحة عن عملة “فيس بوك” الجديدة

ع ع ع

عنب بلدي – عماد نفيسة

تدور الأسئلة حول العملة الرقمية الجديدة والمسماة “Libra”، والتي يعتزم عملاق التواصل الاجتماعي “فيس بوك” إصدارها مع بداية العام 2020.

تتمحور أسئلة المستخدمين في غالبيتها عن أمان هذه العملة، وخاصة مع مشاكل الخصوصية في “فيس بوك”، والتي ظهرت قبل عامين، وما زالت قضية “كامبردج أنالتيكيا” عالقة في أذهان المستخدمين، وقالت الشركة حينها إنها جمعت معلومات لـ 87 مليون مستخدم بطريقة غير مشروعة.

تؤكد “فيس بوك” أمان العملة الجديدة، وتقول إن البيانات المالية للمستخدمين ستبقى آمنة دون مشاركتها مع أحد، وستكون منفصلة عن بيانات “فيس بوك”.

أنشأت “فيس بوك” شركة جديدة تابعة لها لإدارة خدمات “Libra”، وسيكون اسم الشركة “Calibra”، وستعمل على إنشاء محفظة إلكترونية تكون على شكل تطبيق مستقل لإدارة رصيد المستخدم من العملة والقيام بالعمليات المختلفة من خلالها، وسيتم ربط المحفظة بتطبيقي “واتساب” و”ماسنجر” بحسب “فيس بوك”.

تهدف الشركة من خلال مشروعها الجديد للدخول إلى سوق العملات الرقمية لكن بأسلوب مختلف قليلًا، فالعملة الجديدة صممت لتستهدف بشكل خاص الأشخاص في البلدان الناشئة والتي لا تملك بنية بنكية إلى الآن.

الأشخاص الذين لا يمتلكون حسابًا مصرفيًا سيستطيعون من خلال “فيس بوك” إرسال الأموال إلى الآخرين، والقيام بحوالات خارجية أيضًا.

وتهدف الشركة إلى توسعة خدمات محفظة “Calibra” لتشمل دفع الفواتير والشراء من المتاجر والمطاعم دون الحاجة لحمل النقود.

اختلاف كبير عن “بيتكوين”

تقول “فيس بوك” إن عملتها ستكون مستقرة ومدعومة برصيد من الدولار، على عكس “بيتكوين” التي تتعرض لتقلبات شديدة في سعر الصرف دون وجود رقيب كالمصارف المركزية أو الحكومات ويتحكم فيها السوق فقط، وهذا لن يكون في عملة “فيس بوك” الجديدة.

لا شك أن دخول شركة “فيس بوك” إلى سوق العملات الرقمية سيضيف تغييرات وتطورات جديدة إلى هذا السوق، ولا سيما أن الشركة تستثمر عدد مستخدميها الضخم لتسويق فكرتها الجديدة، وتغيير النظرة السلبية العامة للناس بالعملات الرقمية.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة