fbpx

ثلاثة تفجيرات تطال مناطق ريف حلب الشرقي خلال 24 ساعة

انفجار دراجة مفخخة في مدينة جرابلس بريف حلب الشرقي 22 حزيران 2019 (الدفاع المدني السوري)

ع ع ع

سجلت مناطق ريف حلب الشرقي الخاضعة لسيطرة الجيش الوطني، ثلاثة تفجيرات خلال الـ 24 ساعة الماضية، وأسفرت عن مقتل وإصابة مدنيين وعسكريين.

وأفاد مراسل عنب بلدي في ريف حلب، أن عبوة ناسفة انفجرت في أثناء محاولات تفكيكها بمدينة الباب بريف حلب الشرقي، الليلة الماضية، بعد أن كانت مزروعة بسيارة دفع رباعي لفصيل “فيلق الشام”.

وأضاف المراسل أن التفجير أسفر عن مقتل اثنين من فرق الهندسة والشرطة التابعة للأمن العام الوطني، مشيرًا إلى أن العبوة زرعت بالقرب من مدرسة عبد الله كرز.

سبق ذلك انفجار دراجة نارية مفخخة أول طريق الراعي في الجهة الشمالية من مدينة الباب أمس السبت، ما أسفر عن إصابة 15 مدنيًا بينهم طفلان، بحسب ما نقل المراسل عن مصدر طبي.

وفي مدينة جرابلس الخاضعة لسيطرة الجيش الوطني، انفجرت دراجة نارية مفخخة وسط المدينة، أمس السبت، ما أدى إلى إصابة عدد من المدنيين وتضرر في المكان.

وتشهد مدن وبلدات الريف الشمالي والشرقي لحلب، بشكل متكرر تفجيرات بعبوات ناسفة ودراجات مفخخة وأسفرت عن مقتل مدنيين وعسكريين، فضلًا عن أضرار مادية كبيرة.

وتركزت غالبية التفجيرات بالقرب من الأسواق الشعبية والتجمعات المدنية.

وتنتشر “الشرطة الوطنية” في جميع مناطق ريفي حلب الشمالي والشرقي، وتتركز مهامها بضبط الأمن في المنطقة إلى جانب أعمالها في تفكيك المفخخات في حال الإبلاغ عنها.

ومنذ الانتهاء من الدورات التدريبية لعناصرها في تركيا، أعلنت القبض على خلايا تتبع لتنظيم “الدولة” و”قوات سوريا الديمقراطية”، وقالت إنها تقف وراء عمليات التفجير والاغتيالات التي تطال العسكريين.

وكانت سيارة مفخخة انفجرت، في 3 من حزيران الحالي، في منتصف سوق مدينة اعزاز، وأسفرت عن مقتل 14 مدنيًا وإصابة نحو 30 آخرين.

وسبق انفجار اعزاز انفجار دراجة نارية مفخخة في السوق الشعبي لمدينة جرابلس بريف حلب الشرقي، في 22 من أيار الماضي، ما أدى إلى جرح 12 مدنيًا، اثنان منهم بحالة حرجة ونقلوا إلى تركيا لتلقي العلاج.

وتوجه فصائل المعارضة الاتهامات إلى “وحدات حماية الشعب” (الكردية) بتنفيذ تلك التفجيرات في مناطق ريف حلب، وأعلنت مجموعات تابعة للوحدات سابقًا مسؤوليتها عن تلك التفجيرات، بحسب ما نقلت وكالة “هاوار”.

بينما تتهم “الوحدات” فصائل المعارضة بإدخال مفخخات أيضًا إلى مناطق سيطرتها، إلى جانب الاتهامات الموجهة إلى تنظيم “الدولة الإسلامية”.

#الباب || انفجار دراجة نارية مفخخة على طريق الراعي مما ادى لإصابة 16 شخص بينهم طفلين بجروح سطحية

Gepostet von ‎تنسيقية مدينة الباب وضواحيها‎ am Samstag, 22. Juni 2019



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة